مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  محمدشوقىمحمدشوقى  التسجيلالتسجيل  دخول      
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
تتمني ادارة المنتدى النجاح الباهر والتفوق للدكتوره صفوه محمد شوقي وتكون من الاوائل،، كما تهنيئ ادارة المنتدى معالي المستشاره ايه محمد شوقي بالنجاح بتقدير جيد جداً،
خطبة الجمعه 20/8/2021 للشيخ محمد شوقي بمسجد الايمان بالخياطه دمياط، ،بعنوان جبر الخواطر واثره في الفرد والمجتمع،،،
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
الحديث د_خالد_عماره سورة موزلى ماذا منقول حديث رواية الكتاب فائدة_لغوية تدوين الاسلام محمد أبناء_يسوع_يدخلون_دين_المسيح توثيق السنة رمضان 0 تفسير خطبة الملك ثابت أحمد البسمله العالم 06
المواضيع الأخيرة
» موضوعات لرسائل علميه خاص بالمنتدى
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyأمس في 2:07 am من طرف Admin

» سعدالهلالي غير ضابط
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالجمعة 01 يوليو 2022, 2:33 pm من طرف Admin

» اخذ المضحي من شعره،، دراسه
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالخميس 30 يونيو 2022, 2:37 am من طرف Admin

» البشارة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلّم،،
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالجمعة 10 يونيو 2022, 7:00 pm من طرف Admin

» خرافة لاهوت المسيح،،،
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالأحد 29 مايو 2022, 12:06 am من طرف Admin

» شبهة حذف سورتي الخلع والحفد
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالسبت 28 مايو 2022, 11:12 pm من طرف Admin

» اي تلك الاقانيم صحيح،،
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:48 am من طرف Admin

» لمن كان يصلي المسيح
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:34 am من طرف Admin

» دعوة اخواننا النصارى للتفكر
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالإثنين 02 مايو 2022, 6:42 pm من طرف Admin

أكتوبر 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

 

 عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 7471
نقاط : 25487
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Empty
مُساهمةموضوع: عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد.   عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد. Emptyالإثنين 23 نوفمبر 2015, 3:46 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
*******************.............. أتحدى ... شيعة العالم
.............................. من الدكتور / أحمد سليمان السعيد خضير
أخصائى جراحة العقل وأستئصال الكذب والزور من عقول الشيعة
....................................... إلى الجيل الحالى للأسلام
أتحدى كل الشيعة من عامة إلى مراجع إلى ولاية الفقيه إلى فقهاء المذهب
وهذا تحدى واضح مكتوب بلغة القرأن ؟
أتحدى العالم الشيعى وكل القرأء وهذا التحدى المكتوب على قارئه يبلغه لم لايقرأ والذى يعلم يبلغ الذى لايعلم قائلا له فيه مواطن مسلم يتحدى الشيعة 
..........................................على الأتى
أن يأتوا بعقيدة واحدة من الذى يعتقدونها سواء العصمة أو الرجعة أو الولاية 
أو حجة على الله أو المتعة أو الخمس أو عج الهارب فى السرداب أو ذكر فصيل الشيعة سواء لسيدنا على أو لغيره أو تمجيد فاطمة الزهراء أو أبنائها 
من الكتب السماوية بمن فيهم القرأن
......................... وأتمنى أن أجد فى الشيعة رجلا ويثبت عقيدة الشيعة 
.......... وبشرط لايقدم كلام البشر على كلام فى إثبات الحجة
......................................................................................
************** عقيدة الشيعة
هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد.
وحطمت هيبة الدين الإسلامى ، وفتحت أبواب الشرك والوثنية التى إستوردتها من الهند ومن بلاد فارس وجعلتها صلب العقيدة الشيعية ، كما إستضافت الكفر واللالحاد فى بيوت المسلمين !!!
إن الشىء الوحيد الذى أضعف إهتمام الناس بالإسلام اليوم وساق كثيرا من أبناء الإسلام نحو اللادينية وفى الوقت ذاته أصبح أكبر مانع من تقدم الإسلام ، هو الخرافات والأوهام التى أختلطت منذ أمد طويل بحقائق الإسلام 
الناصعة.
إن الإسلام الحالى ، الإسلام الذى هجرت تعاليمه الأخلاقية والإجتماعية وسائر تشريعاته السامية الأخرى لتحل محلها مجموعة من العادات الباطلة ،
الإسلام الذ ى استفحلت فيه كل تلك الخرافات التى لا يمكن قبولها ، وضربت الأساطير الباطلة جذورها فى كل نواحيه ، وأحتجت حقائقه العظيمة آلاف من حجب الأوهام ، والخلاصة الإسلام الذ ى فقد صورته الجميلة الأولى حاليا هذه الصورة المنفرة! كيف يمكننا اليوم أن ندعو الدنيا إليه ؟!
كيف يمكننا أن نجذب أفكار الناس اليوم إلى مثل هذا الدين ؟!
لاريب أن أدمغة أبناء العصر الحاضر لم تعد مستعدة لقبول كل هذه الخرافات!
وإذ إستثنينا جماعات من المسنين الذ ين لايزالون متمسكين بالدين بحكم العادة أو لعوامل أخرى ، كيف يمكن للناس الذين تفتحت أعينهم وآذ انهم على إثر هذه الثورات العلمية والتغيرات الأدبية والإجتماعية فى العالم ، واستيقظوا إلى حد ما ، والمجتمع الذ ى فتن بمظاهر الحضارة الغربية وأخذت الأفكار العصرية مكانها فى أعماق روحه ، خاصة أولئك الذين لهم معرفة بالبرهان والمنطق ، أن يقبلوا قبولا أعمى بكل تلك الخرافات ؟! إننا نقول بكل صراحة إن مثل هذا الدين الذى أصبح ممتزجا بكل هذه الأباطيل محكوم عليه بالفناء والزوال فى هذا العالم بأوضاعه الحالية ! 
وياللأسف! إن الإسلام ، ذلك القانون السماوى الأخير الذى إجتث بسرعة البرق شجرة الشرك والوثنية وأبلغ أهل الدنيا بصوت واضح إنقضاء عهد الشرك وعبادة الأصنام ، ورفع لواء التوحيد فوق أنقاض معابد الأوثان الكبرى فى الدنيا 
أنظروا اليوم كيف ظهرت فى عالمه مظاهر الوثنية ذاتها بأشكال متانوعة جديدة ، وكيف تمكنت شجرة الشرك الكبيرة أن تتمدد من جديد فى محيط التوحيد وكيف تراخت أمة الإسلام المسكينة وركنت فى ظل هذه الشجرة الخبيثة!
ذلك الإسلام الذى جعلت شريعته المقدسة العلم والعمل عموديها الأساسيين ودعت جميع أفراد البشر إلى إعمال عقولهم والتفكير وإلى السعى والمجاهدة ، انظروا كيف أظلت عالمه اليوم ظلمة الجهل وكيف غرق أتباعه فى الكسل والتخلف!
ذلك الدين الذى جعل هدفه تهذ يب النفوس وغايته الأساسية تتميم مكارم أخلاق البشر ، إنظروا اليوم كيف سقط أتباعه بسبب فساد أخلاقهم فى مستنقع الهلاك والشقاء وحلت بهم الغفلة والضلالة!
ذلك الدين الذى قامت تعاليمه الإجتماعية العظيمة على نواميس العدالة والأخوة والتعاون ، أنظروا اليوم كيف يتعدى أتباعه ويتطاولون على بعضهم البعض وكيف صار النفاق والتلون بوجهين لهم سجية وكيف صارت الأنانية والغرور والعجب بالنفس ديدنا لهم.
ذلك النبى الكريم الذى بنى أساس شريعته على الوحدة والإتحاد بين أفراد الأمة والمجتمع ، وحذر بأوضح العبارات من العواقب الوخيمة للتفرق والتنازع، وذكر بشكل خاص بالمخاطر والمحذورات المترتبة على العصبية الجاهلية ، أنظروا اليوم كيف أصبحنا نرى بأم أعيننا كيف مزق الجهل والتعصب حبال الترابط بين أبناء أمته وفرق أفراد مجتمعه الإسلامى ورمى كل فرقة منهم
فى ورطة الذل والشقاء!
الإسلام الذى اجتث شجرة التقليد الأعمى ونشر فى الوقت ذاته ناموس التجدد والإحياء فى العالم ، لاحظوا بكل حسرة كيف رضى المسلمون اليوم على رقابهم بلا خجل ولا حياء نير التقليد الأعمى للأمم الأخرى ، وفقدوا بذلك 
كل مجدهم وعظمتهم الأولى !
الإسلام الذى ألغى كل التمايزات والعناوين الموهومة بين أبناء البشر وجعل المزية الإنسانية الوحيدة مزية التقوى ، أنظروا كيف سادت بين أبنائه اليوم 
التمايزات وكيف تشبثت كل جماعة من أبنائه بعناوين موهومة لتبرر لنفسها إستغلال زحمات وكدح الآخرين بلطائف الحيل !!
.......................... والخلاصة
ذلك الإسلام الذى طهر صفحة العالم من لوث جمع الخرافات وطوى صفحة الموهومات ، لاحظوا بدقة كيف حجبت حقائقه النيرة اليوم بكل هذه الحجب المظلمة من الخرافات ، وكيف ابتلى المسلمون بوضع مخجل حين صاروا مكبلين بكل هذه الموهومات ! ! 
---------------------------------------------------------------
إن شاء الله عزوجل إن أراد لى الله 
النشر القادم عن فصل الدين عن الخرافات التى أتت بها الشيعة الفاسقة الكافرة

_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://qqqq.forumegypt.net
 
عقيدة الشيعة هى التى أوقفت المد الأسلامى من العالمية ، وأبطلت فريضة الجهاد.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» (37) سبباً لهدم عقيدة الشيعة
» المد الشيعيى على مصرنا الحبيبة
» عقبة أمام المد الشيعي
» وقفات مع فريضة الحج [1]
» وقفات مع فريضة الحج [2]

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: الروافض وخطرهم على الاسلام-
انتقل الى: