مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  محمدشوقىمحمدشوقى  التسجيلالتسجيل  دخول      
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
تتمني ادارة المنتدى النجاح الباهر والتفوق للدكتوره صفوه محمد شوقي وتكون من الاوائل،، كما تهنيئ ادارة المنتدى معالي المستشاره ايه محمد شوقي بالنجاح بتقدير جيد جداً،
خطبة الجمعه 20/8/2021 للشيخ محمد شوقي بمسجد الايمان بالخياطه دمياط، ،بعنوان جبر الخواطر واثره في الفرد والمجتمع،،،
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
الاشهر حديث الكتاب توثيق ثابت تفسير أبناء_يسوع_يدخلون_دين_المسيح د_خالد_عماره الحديث تدوين الاسلام خطبة الملك فائدة_لغوية 06 منقول أحمد رواية العالم السنة موزلى سورة ماذا محمد رمضان 0
المواضيع الأخيرة
» سعدالهلالي غير ضابط
مراتب الناس في الصوم Emptyالجمعة 01 يوليو 2022, 2:33 pm من طرف Admin

» اخذ المضحي من شعره،، دراسه
مراتب الناس في الصوم Emptyالخميس 30 يونيو 2022, 2:37 am من طرف Admin

» البشارة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلّم،،
مراتب الناس في الصوم Emptyالجمعة 10 يونيو 2022, 7:00 pm من طرف Admin

» خرافة لاهوت المسيح،،،
مراتب الناس في الصوم Emptyالأحد 29 مايو 2022, 12:06 am من طرف Admin

» شبهة حذف سورتي الخلع والحفد
مراتب الناس في الصوم Emptyالسبت 28 مايو 2022, 11:12 pm من طرف Admin

» اي تلك الاقانيم صحيح،،
مراتب الناس في الصوم Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:48 am من طرف Admin

» لمن كان يصلي المسيح
مراتب الناس في الصوم Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:34 am من طرف Admin

» دعوة اخواننا النصارى للتفكر
مراتب الناس في الصوم Emptyالإثنين 02 مايو 2022, 6:42 pm من طرف Admin

» لااجتهاد مع نص،،
مراتب الناس في الصوم Emptyالأحد 24 أبريل 2022, 5:55 pm من طرف Admin

أغسطس 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

 

 مراتب الناس في الصوم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 7470
نقاط : 25484
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

مراتب الناس في الصوم Empty
مُساهمةموضوع: مراتب الناس في الصوم   مراتب الناس في الصوم Emptyالخميس 18 يوليو 2013, 1:15 am



 
مراتب الناس في الصوم
....................................
للصوم ثلاث درجات:
صوم العموم، وصوم الخصوص، وصوم خصوص الخصوص.أما صوم العموم فهو: كفُّ البطن والفرج عن قضاء الشهوة، كالأكل والشرب والجماع.
و أما صوم الخصوص فهو: كفُّ البطن والفرج، مع كفِّ الجوارح الستة، وهي:
(السمْع والبَصر واللِّسان واليد والرِّجْل والفَرْج) عن الآلثام، فإنَّ ما يرتكبه المسلم من آثامٍ أثناء صومه تنقص من ثوابه، وتحجب عنه الكثير من نفحات هذا الشهر الكريم؛ حيث إن الصوم الصحيح غير المقترن بالمعاصي في حدِّ ذاته واقٍ لصاحبه من النار، ومُلابَسةُ الصائم للمعاصي يُعْتَبر خَرْقًا لهذا الواقي، وهذا المعنى مروي عن سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله و سلم في قوله: (الصوْمُ جُنَّةٌ، مَالم يَخْرِقْهُ)، ومعنى جُنَّة: وقاية، قال ابن العربي: " إنِّمَا كَانَ الصوْمُ جُنَّةً مِنَ النَّار؛ لِأنَّهُ إمِساكٌ عَنْ الَشهَوَاتِ، وَالنَّارُ محفوفَةٌ بِالشهَوَاتِ". قال ابن حجر معقِّبًا: "فَاْلحاصل أنَّهُ إِذَا كَفَّ نَفْسهُ عَنِ الشهَوَات الدُّنْيَا كَانَ ذَلِكَ َساتِرًا لَهُ مِنَ النَّارفي الآخِرَة".

فالخصوص من المؤمنين هم الذين يسعون لسلامة صيامهم من الآثام، مجاهدين لأنفسهم في ذلك، بكفِّ جوارحهم عن المعاصي.

فكفُّ السمع: بعدم الإصغاء إلى ما نُهِيَ عنه، كالتجسس على الناس، و سائر الأقوال المحرمة كالغِيبة والنميمة وغير ذلك، بخلاف ما إذا دخل عليه ذلك قهرًا وكرهه، ولزمه الإنكار إن قدر.

وكفُّ البصر: بعدم النظر إلى ما يُذم شرعًا، و إلى ما يشغل القلب ويلهي عن ذكر الله، فيجب على الصائم أن يحفظ عينه عن المحرمات، فإنما خُلقت العين ليُهْتَدَى بها في الظلمات، ويستعان بها في الحاجات، وينظر بها إلى عجائب ملكوت الأرض والسماوات ويعتبر بما فيها من الآيات. ومما ورد في كفِّ البصر قول النبيِّ صلى الله عليه وآله و سلم لِعَلِيٍّ: «يَا عَلِيُّ لا تُتْبِعِ النَّظْرَةَ النَّظْرَةَ، فَإِنَّ لَكَ الأوُلَى وَلَيَستْ لَكَ الآخِرَةُ ». وروي عن سيدنا عيسى -عليه السلام- أنه قال: " إيَّاكم والنظرة، فإنها تزرع في القلب شهوة"، و ُسئِلَ الجنيْد -رضي الله عنه-: بِمَ يُستعان على غض البصر؟ فقال: بعلمك أن نظر الله إليك أسبق من نظرك إلى ما تنظره.

وكفُّ اللسان: بحبسه عن الهذيان والكذب والغِيبة والنميمة والفحش، و الاستهزاء بالناس، و شهادة الزور، والخلف في الوعد، إذا وعده وهو يضمر الخلف.

وكفُّ اليد: بحَبْسها عن البطش بِمُحرَّم من كَسب أو فاحشة أو تَعَدٍّ، كالتطفيف في الكَيْل والوزن، والَّسرقة، و أخذ الرشوة و إعطائها، ولعب الميسر -وهو كل ما فيه قمار-، وكتابة ما يحرم النطق به، والتطاول على الناس بالأذى والضرب.

وكفُّ الرِّجل: بحبسها عن السعي إلى ما لم يؤمر به و يُندب إليه، كالمشي في وشاية ِبُمسلِم إلى حاكم أو غيره، والسعي إلى الحرام، والمرور بين يدي المصلي قصدًا من غيرحاجة.

وكفُّ الفرج: بمنعه عمَّا لا يحلُّ للصائم في نهار رمضان كالجماع، وكفِّه أيًضا عمَّا لا يحل للصائم ولا لغيره: كالزِّنا، واللواط، و إتيان البهائم، و الاستمناء باليد، والوطء في الحيض.

وقد أمر النبي صلى الله عليه وآله و سلم بكفِّ اللسان عن قبائح الأقوال، وكفِّ الجوارح عن قبائح الأفعال، في كلامٍ جامعٍ، فقال: «الصيَامُ جُنَّةٌ، فَإِذَا كَانَ أحَدُكُمْ صائِمًا فَلا يَرْفُثْ وَلا يَجْهَلْ، فَإِنِ امْرُؤٌ قَاتَلَهُ أوَ شاتَمه فَلْيَقُلْ: إنِّي َصائِمٌ ِإنِّي صائِمٌ » . ويرفث بضمِّ الفاء وكسرها، والمراد بالرَّفَث هنا: الكلام الفاحش، وهو يُطلق على هذا وعلى الجماع وعلى مقدماته) .

وما ذكرناه من كف الجوارح واجب مطلقًا في الصوم والإفطار، ذكرناه في خصوص الصيام؛ لأن الحرمَة فيه أشدُّ من الحرمة في غيره، قال القرطبي: "لا يُفهم من هذا أن غير الصوم يباح فيه ما ذكر، و إنما المراد أن المنع من ذلك يتأكد بالصوم"، فينبغي للصائم أن يحفظ جوارحه من كل ما فيه حرمة، كما قيل:
إذا لم يَكُن في السمعِ مني تصامُمٌ .. وفي مُقْلَتي غَض وفي مَنطِقي َصمْتُ
فحَظِّي إذًا من َصوْمِيَ الجوعُ والظَّما .. و إن قُلْتُ إني ُصمْتُ يومًا فَمَا ُصمْتُ

فإذا لم يزل الإنسان متبعًا هواه عاكفًا على مع صية مولاه، فليعلم أنه لم ينل ثواب صوم رمضان، و إنما هو جائع عطشان. قال صلى الله عليه و آله و سلم: «رُبَّ َصائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ ِصيَامِهِ إِلَّا الوْجعُ، وَرُبَّ قَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ قِيَامِهِ إِلَّا السهَرُ »، وقال: «مَنْ لم يَدَعْ قَوْلَ الزُّورِ وَالْعَمَلَ بِهِ فَلَيْسَ لِلَّهِ حَاجَةٌ أنَ يَدَعَ طَعَامَهُ وَ َرشراَبَهُ ».
و أما صوم خصوص الخصوص: فهو زيادة على ما سبق: صوم القلب عن الهمم الدَّنِيَّة، والخواطر الشهوانية، وكفه عما سوى الله بالكلية، فلا يتعلق قَلْبُه إلا بالله، مع ممار سته لحياته العادية لتحقيق مراد الله في إعمار الكون.

_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://qqqq.forumegypt.net
 
مراتب الناس في الصوم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مراتب القراءه
»  فقه الصوم :
» مراتب النفس
» مدرسة الصوم
» حقيقة الصوم وروحه

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: "جدد حياتك فى رمضان"-
انتقل الى: