مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  محمدشوقىمحمدشوقى  التسجيلالتسجيل  دخول      
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
تتمني ادارة المنتدى النجاح الباهر والتفوق للدكتوره صفوه محمد شوقي وتكون من الاوائل،، كما تهنيئ ادارة المنتدى معالي المستشاره ايه محمد شوقي بالنجاح بتقدير جيد جداً،
خطبة الجمعه 20/8/2021 للشيخ محمد شوقي بمسجد الايمان بالخياطه دمياط، ،بعنوان جبر الخواطر واثره في الفرد والمجتمع،،،
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
د_خالد_عماره منقول رمضان محمد فائدة_لغوية توثيق خطبة ماذا رواية الحديث سورة 06 الملك موزلى الكتاب ثابت البسمله حديث تفسير أحمد 0 أبناء_يسوع_يدخلون_دين_المسيح الاسلام السنة تدوين العالم
المواضيع الأخيرة
» سعدالهلالي غير ضابط
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالجمعة 01 يوليو 2022, 2:33 pm من طرف Admin

» اخذ المضحي من شعره،، دراسه
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالخميس 30 يونيو 2022, 2:37 am من طرف Admin

» البشارة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلّم،،
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالجمعة 10 يونيو 2022, 7:00 pm من طرف Admin

» خرافة لاهوت المسيح،،،
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالأحد 29 مايو 2022, 12:06 am من طرف Admin

» شبهة حذف سورتي الخلع والحفد
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالسبت 28 مايو 2022, 11:12 pm من طرف Admin

» اي تلك الاقانيم صحيح،،
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:48 am من طرف Admin

» لمن كان يصلي المسيح
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:34 am من طرف Admin

» دعوة اخواننا النصارى للتفكر
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالإثنين 02 مايو 2022, 6:42 pm من طرف Admin

» لااجتهاد مع نص،،
سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالأحد 24 أبريل 2022, 5:55 pm من طرف Admin

سبتمبر 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

 

 سؤال وجواب مفيد جدا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 7470
نقاط : 25484
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

سؤال وجواب مفيد جدا  Empty
مُساهمةموضوع: سؤال وجواب مفيد جدا    سؤال وجواب مفيد جدا  Emptyالسبت 27 أغسطس 2011, 4:10 pm

آية سؤال وجواب رقم
1 س) ما معنى الحروف المقطعة في أول سورة البقرة { ألم } ؟
ج) أصح الأقوال والله أعلم ما نقله ابن كثير عن الإمام ابن تيمية : أنها بيان لإعجاز الخلق وأن الخلق عاجزون عن معارضته بمثله مع أنه مركب من هذه الحروف المقطعة التي يتخاطبون بها .. قال ابن كثير : ولهذا كل سورة افتتحت بالحروف فلا بد أن يذكر الانتصار للقرآن وبيان إعجازه .
وكذلك قال البعض أن هذا مما استأثر الله بعلمه وذكر أمور أخرى ضعيفة والله أعلم.
48.
1 س) قال ابن كثير : مجموع الحروف المذكورة 14 حرفا .. وقال : يجمعها قولكSadنص حكيم قاطع له سر) فما هي هذه الحروف التي يقصدها.
ج) هي الحروف المقطعة في أوائل بعض السور .
49.
1 س)ذكر في الحروف المقطعة تفاسير عدة .. منها أن هذا مما استأثر الله تعالى بعلمه .. وقال آخرون أن هذا إعجازا للعرب فمع أن هذا القرآن يتركب من الحروف المقطعة التي يتخاطبون بها ولكنهم عاجزون عن معارضته .. وقيل أقوال أخرى كثيرة .. فما هو الرأي الذي نصرة ابن تيمية رحمه الله ..؟
ج)رأي الإمام ابن تيمية الثاني وهو أن هذا القرآن يتركب من الحروف المقطعة التي يتخاطبون بها ولكنهم عاجزون عن معارضته
50.
2 س)قال تعالى {وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ولا يزيد الظالمين إلا خسارا} فيه دلالة على اختصاص المؤمنين بالنفع .. اذكر آية في سورة البقرة تدل على اختصاص المؤمنين بالنفع ؟
ج) {ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين}
51.
2 س)قال الشاعر :
خل الذنوب كبيرها وصغــيرها ذاك التقى
وأصنع كماش فوق أرض الشوك يحذر ما يرى
لا تحقرن صغيرة إن الجــــبال من الحصى
ماذا يريد الشاعر أن يصف .. وفي أي آية يورد المفسرون هذه الأبيات؟
ج) يصف التقوى .. ويوردها المفسرون عند آية {ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين}
52.
3 س) أورد ابن كثير الحديث الصحيح التالي : قال أبو عبيدة t : يا رسول الله هل أحد خير منا ؟ أسلمنا معك و جاهدنا معك . قال : نعم قوم من بعدكم يؤمنون بي ولم يروني . . عند أي آية ذكر ابن كثير هذه الرواية ؟
ج)عند قوله تعالى {الذين يؤمنون بالغيب}
53.
3 س)عن صالح بن جبير قال :قدم علينا أبو جمعة الأنصاري صاحب رسول الله e ببيت المقدس يصلي فيه ومعنا يومئذ رجاء بن حيوة t فلما انصرف خرجنا نشيعه فلما أراد الانصراف فال : إن لكم جائزة وحقا أحدثكم بحديث سمعته من رسول الله e . قلنا هات رحمك الله . قال كنا مع رسول الله e ومعنا معاذ بن جبل عاشر عشرة ، فقلنا :يا رسول الله هل من قوم أعظم منا أجراً ؟ آمنا بك واتبعناك قال : وما يمنعكم من ذلك ؟ ورسول الله بين أظهركم يأتيكم بالوحي من السماء ، بل قم بعدكم يأتيهم كتاب من بين لوحين يؤمنون به ويعملون بما فيه أولئك أعظم منكم أجراً ) مرتين ... السؤال هو عند أي آية ذكر ابن كثير هذه الرواية ؟
ج) عند قوله تعالى {الذين يؤمنون بالغيب}
54.
3 س) يقول الله عز وجل {ويقيمون الصلاة} فما معنى إقامة الصلاة ؟
ج) المحافظة على أوقاتها و إتمام وضوئها وركوعها وسجودها والمحافظة على قراءة القرآن فيها ..
55.
8 س) قال ابن جريج : المنافق يخالف قوله فعله وسره علانيته ومدخله مخرجه ومشهده مغيبه .. عند تفسير أي الآيات أورد ابن كثير هذا النص ؟
ج) عند قوله تعالى { ومن الناس من يقول آمنا بالله واليوم الآخر وما هم بمؤمنين} 56.
8 س) قال ابن كثير رحمه الله في كيفية ظهور النفاق : وإنما نزلت صفات المنافقين في السور المدنية لأن مكة لم يكن فيها نفاق بل كان خلافه ، من الناس من كان يظهر الكفر مستكرها وهو في الباطن مؤمن فلما قدم رسول الله e المدينة وأسلم من أسلم من الأنصار لم يكن إذ ذاك نفاق أيضا لأنه لم يكن للمسلمين بعد شوكة تخاف ، فلما كانت وقعة بدر العظمى وأظهر الله كلمته وأعز الإسلام وأهله قال عبد الله بن أبي سلول : هذا أمر قد توجه . فأظهر الدخول في الإسلام ودخل معه طوائف ممن هو على طريقته ونحلته ،وآخرون من أهل الكتاب فمن ثمَّ وجد النفاق في أهل المدينة ومن حولها من الأعراب ..
عند أي الآيات أورد ابن كثير رحمه الله قصة نشوء النفاق ..
ج) عند قوله تعالى { ومن الناس من يقول آمنا بالله واليوم الآخر وما هم بمؤمنين}
57.
10 س) قال تعالى : {في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضاً} فما هو المرض
هل الجواب : شك أم رياء أم نفاق أم شر أم ضلال ؟
واذكر فائدة من الآية ..
ج) جميع الإجابات وردت في التفسير
والفائدة عدم استسهال المعصية لأنها تعين على معصية أخرى والرياء يزيد الإنسان رياءً والشر والضلال كذلك ..
58.
17 س) قال ابن عباس t : هذا مثل ضربه الله للمنافقين أنهم كانوا يعتزون بالإسلام فيناكحهم المسلمون ويوارثونهم ويقاسمونهم الفيء فلما ماتوا سلبهم الله ذلك العز كما سلب صاحب النار الضوء .. عند تفسير أي آية ذكر ابن كثير هذه الرواية
ج) عند تفسير آية :{مثلهم كمثل الذي استوقد ناراً فلما أضاءت ما حوله ذهب الله بنورهم } 59.
22 س) آية في سورة البقرة قال عنها ابن كثير أشبه آية بهذه الآية :{ الذي جعل لكم الأرض قرارا والسماء بناء وصوركم فأحسن صوركم ورزقكم من الطيبات ذلكم الله ربكم فتبارك الله رب العالمين} قال ابن كثير : ومضمونه أنه الخالق الرازق مالك الدار وساكنيها ورازقهم ، فبهذا يستحق أن يعبد وحده ولا يشرك به غيره .. فما هي هذه الآية ؟
ج) الذي جعل لكم الأرض فراشا والسماء بناءً وأنزل من السماء ماء فأخرج به من الثمرات رزقا لكم فلا تجعلوا لله أنداداً وأنتم تعلمون..
60.
22 س) ضرب ابن كثير مثلاً في تفسير آية Sadوهو أن يقول :والله وحياتك يا فلان وحياتي ، ويقول : لولا كلبه هذا لأتانا اللصوص البارحة وقول الرجل : لولا الله وفلان ، لا تجعل فيها فلان هذا كله به شرك ) .. عند أي آية ضرب ابن كثير رحمه الله تلك الأمثلة؟
ج) عند تفسير آية : {فلا تجعلوا لله أنداداً وأنتم تعلمون }
61.
22 س) قال ابن كثير رحمه الله تعالى : ( إن من تأمل هذه الموجودات السفلية والعلوية واختلاف أشكالها وطباعها ومنافعها ووضعها في مواضع النفع بها ، محكمة علم قدرة خالقها وحكمته وعلمه وإتقانه وعظيم سلطانه .
كما قال بعض الأعراب وقد سئل ما الدليل على وجود الرب تعالى؟ فقال :سبحان الله البعرة تدل على البعير والأثر يدل على المسير ، فسماء ذات أبراج وأرض ذات فجاج ،و بحار ذات أمواج ألا يدل ذلك على اللطيف الخبير ؟
قال ابن المعتز:
فيا عجبا كيف يعصى الإله أم كيف يجحده الجاحد
وفي كـــــــل شيء له آية تدل عــــلى أنه واحد
ما هي الآية التي ذكر ابن كثير عندها هذه الأقوال ؟
ج) عند آية :{فلا تجعلوا لله أندادا وأنتم تعلمون}
62.
23 س) قال ابن كثير رحمه الله : إن زعمتم أنه من عند غير الله فعارضوه بمثل ما جاء به واستعينوا على ذلكم بما شئتم من دون الله فإنكم لا تستطيعون ذلك .. قال السدي : أي استعينوا بآلهتكم في ذلك يمدونكم وينصرونكم .. فما هي هذه الآية التي تحدى الله تعالى فيها المشركين ؟
ج) قوله تعالى {وإن كنتم في ريب مما أنزلنا على عبدنا فأتوا بسورة من مثله وادعوا شهداءكم من دون الله إن كنتم صادقين}
63.
23 قال ابن كثير رحمه الله تعالى في تفسير {فأتوا بسورة من مثله} : والصواب أن كل سورة في القرآن معجزة لا يستطيع البشر معارضتها طويلة أو قصيرة قال الشافعي رحمه الله تعالى : لو تدبر الناس هذه السورة لكفتهم .. فما هي هذه السورة ؟
ج) سورة العصر
64.
25 س) قال ابن عباس: لا يشبه شيء مما في الجنة ما في الدنيا إلا في الأسماء.
قال ابن أبي حاتم :ويطوف عليهم الولدان بالفواكه فيأكلونها ثم يؤتون بمثلها فيقول أهل الجنة :هذا الذي أتيتمونا آنفا به ،فيقول الولدان : كلوا فاللون واحد والطعم مختلف .
قال عكرمة :يشبه ثمر الدنيا غير أن ثمر الجنة أطيب.
قال عبد الرحمن بن زيد يعرفون أسماءه كما كانوا في الدنيا : التفاح بالتفاح والرمان بالرمان ، وليس هو مثله في الطعم .
ما هي الآية التي جاءت فيها هذه الأقوال ؟
ج) قوله تعالى :{كلما رزقوا منها من ثمرة رزقا قالوا هذا الذي رزقنا من قبل}
65.
30 س) اذكر فائدة من قصة آدم وإبليس ؟
ج) الحذر من وسوسة إبليس / الحسد يؤدي الى عصيان الله تعالى كما كان من إبليس 66.
34 س) قال الله تعالى :{وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس} فهل إبليس من الملائكة .. ؟
ج) لا .. إبليس ليس من الملائكة بل هو من الجن .. لقوله تعالى في آية أخرى {فسجدوا إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه}
ودخل إبليس مع الملائكة في الأمر - كما قال ابن كثير - : لأنه كان تشبه بهم وتوسم أفعالهم فلهذا دخل إبليس في الخطاب لهم وذم في مخالفة الأمر
67.
34 س) ذكر في آية السجود لآدم عدة أقوال :
القول الأول : قول قتادة فكانت الطاعة لله والسجدة لآدم أكرم الله آدم أن أسجد له ملائكته. وقال بعض الناس : أنه سجود تحية وسلام وإكرام كما قال تعالى {ورفع أبويه على العرش وخروا له سجدا}
والقول الثاني : بل كانت السجدة لله وآدم قبلة فيها ..
فما هو القول الأصح ؟
ج) القول الأول :أنها لآدم إكراما وإعظاما واحتراما وسلاما
68.
42 س) قال ابن كثير في معنى آية : معناه : لا تعتاضوا عن البيان والإيضاح ونشر العلم النافع في الناس بالكتمان واللبس لتستمروا في رياستكم في الدنيا القليلة الحقيرة الزائلة عن قريب .
أي آية تلك التي تدل على هذا المعنى ؟
ج) { ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا }
69.
42 س) قال ابن كثير في تعليم القرآن الكريم : إذا تعين عليه فلا يجوز أن يأخذ عليه أجره وإذا لم يتعين فإنه يجوز أن يأخذ عليه أجره .
وإذا علمه لله لم يجز أخذ شيء كما في حديث عبادة بن الصامت وإعطائه القوس .. وإذا كان من أول الأمر على التعليم بالأجرة فإنه يصح كما في حديث اللديغ
عند أي الآيات كانت هذه المسألة ؟
ج) { ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا }
70.
44 س) قال تعالى {أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب أفلا تعقلون} قال ابن كثير :كانوا يأمون الناس بالصوم والصلاة ويدعون العمل بما يأمرون الناس به فعيرهم الله بذلك ، فمن أمر بخير فليكن أشد الناس فيه مسارعة.
ذكر ابن كثير صنفان يقومون بهذا الفعل أحدهما أهل الكتاب ، فمن الصنف الآخر ؟
ج) المنافقون
71.
44 س) قال ابن كثير رحمه الله : فكل من الأمر بالمعروف وفعله واجب لا يسقط أحدهما بترك الآخر ، والصحيح أن العالم يأمر بالمعروف وإن لم يفعله وينهى عن المنكر وإن ارتكبه ونقل قول سعيد بن جبير : لو كان المرء لا يأمر بالمعروف ولا ينهى عن المنكر حتى لا يكون فيه شيء ما أمر أحد بمعروف لا نهى عن منكر
قال : مالك صدق ، ومن ذا الذي ليس فيه شيء؟
قال ابن كثير : لكنه والحالة هذه مذموم على تركه الطاعة وفعله المعصية لعلمه بها ومخالفته على بصيرة فإنه ليس من يعلم كمن لا يعلم .
عند أي آية استدل العلماء على ما يقولون ؟
ج) {أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم وأنتم تتلون الكتاب }
72.
46 س) قال تعالى :{واستعينوا بالصبر والصلاة وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين * الذين يظنون أنهم ملاقوا ربهم وأنهم إليه راجعون } .. ما معنى يظنون ؟
ج) الظن هنا اليقين .. قال مجاهد الظن في القرآن يقين .
73.
47 س) قال تعالى عن بني إسرائيل :{وأني فضلتكم على العالمين} .. بماذا فضلهم ؟
ج) فضلوا بما أعطوا من الملك والرسل والكتب .. وأمة محمد e أفضل لقوله تعالى {كنتم خير أمة أخرجت للناس}
74.
53 س) قال تعالى :{ وإذ آتينا موسى الكتاب والفرقان لعلكم تهتدون }
فما الفرق بين الكتاب والفرقان في تفسير الآية ؟
ج) الكتاب التوراة ... والفرقان هو ما يفرق بين الحق والباطل والهدى والضلال ؟
75.
57 س) وأنزلنا عليكم والمن والسلوى .. فما هو المن وما هو السلوى ؟
ج) المن هو كل ما امتن الله عليهم من طعام وشراب مما ليس لهم فيه عمل ولا كد كالكمأة
والسلوى : طائر
76.
59 س) {فبدل الذين ظلموا قولا غير الذي قيل لهم فأنزلنا على الذين ظلموا رجزا من السماء بما كانوا يفسقون} فما هو الرجز؟
ج) الرجز هو العذاب .. قال ابن عباس كل شيء في كتاب الله من الرجز يعني به العذاب .. 77.
61 س) قال ابن كثير عن بني إسرائيل : أي وضعت عيهم وألزموا بها شرعا وقدرا، أي لا يزالون مستذلين ، من وجدهم استذلهم وأهانهم ،و ضرب عليهم الصغار وهم مع ذلك في أنفسهم أذلاء مستكينون .. من أي آية استدل بهذا الأمر؟
ج) {وضربت عليهم الذلة والمسكنة }
78.
65 س) قوم من بني إسرائيل مسخهم الله قردةً لعصيانهم الله تعالى .. فما هي الآية التي تذكرنا بذلك ؟
ج) {ولقد علمتم الذين اعتدوا منكم في السبت فقلنا لهم كونوا قردة خاسئين * فجعلناها نكالا لما بين يديها وما خلفا وموعظة للمتقين }
79.
65 س) ذكر الله سبحانه وتعالى في سورة البقرة ذِكراً لأصحاب السبت الذين كانوا يتحايلون على الصيد في يوم السبت واضعين الشباك والبرك مخالفين عهده وميثاقه وانقسم الناس بين عصاة ومن ينهاهم ،وأقاموا بينهم سوراً .
فمسخ الله القرية قردة وذلك قوله {ولقد علمتم الذين اعتدوا في السبت فقلنا لهم كونوا قردة خاسئين} .. ذكر ابن كثير حكمة في مسخهم قردة فما هي الحكمة ؟
ج) لأن القردة أشبه شيء بالإنسان وليس بإنسان حقيقة
كذلك أعمالهم مشابهة للحق في الظاهر ومخالفة بالباطن
80.
84 س) استخرج فائدة من قوله تعالى { وإذ أخذنا ميثاقكم ... الى قوله تعالى ... أولئك الذين اشتروا الحياة الدنيا بالآخرة فلا يخفف عنهم العذاب ولا هم ينصرون}
ج)
81.
87 س) قال تعالى {أفكلما جاءكم رسول بما لا تهوى أنفسكم استكبرتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون } .. فمن هو آخر نبي سمَّه اليهود ؟
ج) محمد e .. وقد مات من أثر السم ، قال e في صحيح البخاري Sadمازالت أكلة خيبر تعادّني فهذا أوان انقطاع ابهري)
82.
89 س) قال أحد الأنصار t : كنا قد علونا اليهود دهرا في الجاهلية ونحن أهل شرك وهم أهل كتاب وهم يقولون إن نبيا سيبعث الآن نتبعه قد أظل زمانه فنقتلكم معه قتل عاد وارم فلما بعث الله رسوله e من قريش واتبعناه كفروا به.
أي آية كانت تحكي هذه القصة بين اليهود والأنصار ؟
ج) آية {ولما جاءهم كتاب من عند الله مصدق لما معهم وكانوا من قبل يستفتحون على الذين كفروا فلما جاءهم ما عرفوا كفروا به فلعنه الله على الكافرين}
83.
90 س) قال تعالى عن يهود بني إسرائيل :{فباءوا بغضب على غضب} .. فما هو الغضب الأول وما هو الغضب الثاني ؟
ج) الغضب الأول كفرهم بالإنجيل وبعيسى والثاني كفرهم بمحمد e
84.
92 س) قال تعالى { ولقد جاءكم موسى بالبينات } ما هي البينات التي رأوها من موسى e ؟
ج) الطوفان والجراد والقمل والضفادع والدم والعصا واليد وفرق البحر وتظليلهم بالغمام والمن والسلوى والحجر وغير ذلك من الآيات
85.
93 س) قال تعالى {واشربوا في قلوبهم العجل بكفرهم} قال قتادة أشربوا حبه حتى خلص ذلك الى قلوبهم ... اذكر فائدة من هذه الآية؟
ج) أن من عقوبات الله عز وجل أن يعاقب صاحب المعصية بحب المعصية نسأل الله السلامة ..
86.
93 س) ذكر الله طرفا من حادثة العجل في سورة البقرة حيث قال {ثم اتخذتم العجل من بعده وأنتم ظالمون} وقال تعالى :{وأشروا في قلوبهم العجل بكفرهم} .. والسؤال كيف قضى موسى على العجل ؟
ج) ذكر الله كيفية القضاء في سورة أخرى {لنحرقنه ثم لننسفنه في اليم نسفا} ومعنى نحرقنه أي نبرده بالمبرد ثم نذره في اليم .
87.
94 س) دعا رسول الله e نصارى نجران الى المباهلة على الكاذب من الفريقين فقال تعالى :{فمن حاجك من بعد ما جاءك من العلم فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ونساءنا ونساءكم وأنفسنا وأنفسكم ثم نبتهل فنجعل لعنة الله على الكاذبين } فقال بعضهم لبعض والله لئن باهلتم هذا النبي لا يبقى منكم عين تطرف فعند ذلك جنحوا للسلم وبذلوا الجزية عن يد وهم صاغرون ..
فما هي آية المباهلة على اليهود في سورة البقرة ؟
ج) قوله تعالى {قل إن كانت لكم الدار الآخرة خالصة من دون الناس فتمنوا الموت إن كنتم صادقين * ولن يتمنوه أبدا بما قدمت أيديهم والله عليم بالظالمين}
88.
96 س) ما معنى (حياة) في قوله تعالى عن بني إسرائيل :{ولتجدنهم أحرص الناس على حياة ومن الذين أشركوا} ؟
ج) أي حياة ذليلة كانت أم غيرها المهم أنهم يودون لو تأخروا عن مقام الآخرة بكل ما أمكنهم بما ضيعوا في جنب الله تعالى .
89.
102 س) من نواقض الإسلام العشر ،السحر . فالساحر كافر وورد الدليل على كفره في سورة البقرة .. فما هي الآية التي قال فيها ابن كثير (وقد استدل بعضهم بهذه الآية على تكفير من تعلم السحر) ؟
ج) قوله تعالى {وما يعلمان من أحد حتى يقولا إنما نحن فتنة فلا تكفر }
90.
102 س) ذكر الله قصة يأجوج و مأجوج .. وقد وردت روايات عن أنهما ملكين اهبطا الى الأرض وحدثت لهما فتنة مع فتاة فعصوا الله وشربوا الخمر ..
فما صحة الروايات الواردة عنهما ..
ج) لا تصح الروايات على هذا وأنها من الإسرائيليات .. وقد قال الله تعالى في الملائكة :{لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون} و {لا يسبقونه بالقول وهم بأمره يعملون}
91.
108 س) قال ابن كثير :نهى الله تعالى المؤمنين فقي هذه الآية الكريمة عن كثرة سؤال النبي e عن الأشياء قبل كونها .. فلعله يحرم من أجل تلك المسألة .. عند أي آية ذكر ابن كثير رحمه الله هذا الرأي؟
ج) عند قوله تعالى {أم تريدون أن تسألوا رسولكم كما سئل موسى من قبل}
92.
109 س) يود أهل الكتاب أن يرتد المسلمون كفارا ، هل تبين لهم الحق أم لا ؟ وما هو سبب ذلك مستشهدا بالآيات القرآنية من سورة البقرة ؟
ج) السبب الحسد .. من بعد ما تبين لهم الحق .. قال تعالى {ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبين الهم الحق }
93.
109 س) قال تعالى {ود كثير من أهل الكتاب لو يردونكم من بعد إيمانكم كفارا حسدا من عند أنفسهم من بعد ما تبين الهم الحق فاعفوا واصفحوا حتى يأتي الله بأمره إن الله على كل شيء قدير}فما معنى حتى يأتي الله بأمره
ج) أي حتى يأتي الله بنصره والفتح
94.
120 س) قال ابن كثير :فيه تهديد ووعيد شديد للأمة عن اتباع طرائق اليهود والنصارى بعد ما علموا - أي الأمة - من القرآن والسنة عياذا بالله من ذلك ، فإن الخطاب مع الرسول e والأمر لأمته .. ما هي الآية التي استشهد بها ابن كثير لما قال ؟
ج) قوله تعالى {ولن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم قل إن هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذي جاءك من العلم مالك من الله من ولي ولا نصير}
95.
121 س) اذكر فائدة من قوله تعالى {الذين آتيناهم الكتاب يتلونه حق تلاوته أولئك يؤمنون به ومن يكفر به فأولئك هم الخاسرون}
ج) أهمية تلاوة الكتاب للمؤمنين / من صفات المؤمن تلاوة كتاب الله تعالى / التدبر لكتاب الله / ترك أوامر الكتاب كفر به /
96.
124 س) قال ابن كثير عن بيت الله الحرام : أن الله تعالى يذر شرف البيت وما جعله موصوفا به شرعا وقدرا .. محلاً تشتاق إليه الأرواح وتحن إليه ولا تقضي منه وطرا ولو ترددت إليه كل عام استجابة لدعاء خليله إبراهيم عليه السلام : فاجعل أفئدة من الناس تهوي إليهم .. من أي الآيات استدل ابن كثير على اشتياق الأرواح لبيته الحرام ولو ترددت عليه كل عام؟
ج) من قوله تعالى {وإذ جعلنا البيت مثابة للناس وأمنا }
97.
127 س) قال ابن كثير : وفي هذا السياق ما يدل على أن قواعد البيت كانت مبنية قبل إبراهيم .. و قال ابن عباس القواعد التي كانت قواعد البيت قبل ذلك -أي قبل بناء إبراهيم البيت - .. من أي الآيات استدل ابن كثير بهذا القول ؟
ج) من قوله تعالى {وإذ يرفع إبراهيم القواعد من البيت وإسماعيل }
98.
126 س) في الصحيحين عن أنس بن مالك أن رسول الله e قال : (اللهم إني أحرم ما بين جبليها مثل ما حرم به إبراهيم مكة اللهم بارك لهم في مدهم و صاعهم ) ولهما عن أنس t أن رسول الله e قال Sadاللهم اجعل بالمدينة ضعفي ما جعلته بمكة من البركة )
ما هو الدليل من القرآن من سورة البقرة على دعاء إبراهيم على تحريم مكة ووضع البركة فيها لأهلها .
ج) قوله تعالى :{وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا بلدا آمنا وارزق أهله من الثمرات من آمن منهم بالله واليوم الآخر ،قال ومن كفر فأمتعه قليلا ثم أضطره الى إلى النار وبئس المصير }
99.
128 س) ما معنى الآية {واجعلنا مُسلِمَين لَكَ}
ج) أي اجعلنا مُخلِصَين لك / وقال سلام بن أبي مطيع كانا مسلمين ولكنهما سألاه الثبات
100.
132 س) آية تدل على أن ملة إبراهيم e وبنيه و يعقوب e وبنيه الإسلام ؟
ج) قوله تعالى {إذ قال له ربه أسلم قال أسلمت لرب العالمين * ووصى بها إبراهيم بنيه ويعقوب يا بني إن الله اصطفى لكم الدين فلا تموتن إلا وأنتم مسلمون}
101.
135 س) قال تعالى {وقالوا كونوا هودا أو نصارى تهتدوا قل بل ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين } فسر ابن كثير رحمه الله (حنيفا) :
اختر : مستقيما / مخلصا / متبعا / شهادة ألا إله إلا الله وتحريم المحارم / كلها صحيحة / كل الإجابات السابقة خطأ
ج) كل الإجابات السابقة صحيحة
102.
136 س) قال تعالى {قولوا آمنا بالله وما أنزل إلينا وما أنزل الى إبراهيم وإسماعيل واسحق ويعقوب والأسباط } الآية .. من هم الأسباط ؟
ج) بنو يعقوب اثنا عشر رجلا ولد كل رجل منهم أمة من الناس فسموا الأسباط وهم قبائل بني إسرائيل
103.
137 س) لما قتل عثمان t في الفتنة وقع على آية من سورة البقرة .. فما هي هذه الآية؟
ج) قوله تعالى {فسيكفيكهم الله وهو السميع العليم}
104.
142 س) قال تعالى {سيقول السفهاء من الناس ما ولاهم عن قبلتهم التي كانوا عليها} الآية .. فمن هم السفهاء : اختر الجواب : مشركو العرب / المنافقون / اليهود / جميع الإجابات السابقة صحيحة / جميع الإجابات السابقة خطأ .
ج) قال ابن كثير الآية عامة في هؤلاء كلهم والله اعلم
105.
142 س) قال تعالى {سيقول السفهاء من الناس ما ولاهم عن قبلتهم التي كانوا عليها} الآية .. إلى أين كان المسلمون يتوجهون قبل قبلتهم الحالية ؟
ج) كانوا يتوجهون الى بيت المقدس -كما صح في البخاري -
ونقل ابن كثير أنه e أمر باستقبال الصخرة من بيت المقدس والله أعلم
106.
143 س) مات أناس من المسلمين قبل تتحول القبلة الى مكة .. قال الصحابي :فلم ندر ما نقول فيهم فأنزل الله آية .. ما هي الآية التي تبين أن الله أثبت الصلاة قبل تحويل القبلة ؟
ج) قوله تعالى {وما كان الله ليضيع إيمانكم} وإيمانكم في الآية صلاتكم 107.
143 س) ما هي أول صلاة صلاها رسول الله e بعد تحويل القبلة الى البيت الحرام ؟
ج) هي صلاة العصر -كما ثبت في البخاري -
108.
143 س) كان أناس يصلون الصبح باتجاه بيت المقدس فجاءهم آت فقال : إن رسول الله e قد أنزل عليه الليلة قرآن وقد أمر أن يستقبل الكعبة فاستقبلوها وكانت وجههم إلى الشام فاستداروا إلى الكعبة . في أي المساجد كانوا ؟
اختر الجواب : المسجد النبوي / قباء / مسجد القبلتين / ..
ج) مسجد قباء -كما ثبت في الصحيحين -
ملاحظة : وقد تكون الحادثة تكررت في أكثر من مكان وأما حديث أنه صلاها e ظهرا في مسجد بني سلمه (القبلتين) فهو في النسائي ولا يصح
109.
143 س) قال ابن كثير :وفي هذا دليل على أن الناسخ لا يلزم حكمه إلا بعد العلم به وإن تقدم نزوله وإبلاغه .. فمن أي حادثه أخذت هذه القاعدة ؟
ج) من حادثة تحول القبلة .. لم يلزم بإعادة الصلاة الذين صلوا الى بيت المقدس الى اليوم الثاني حتى أتاهم الخبر بتحول القبلة
110.
143 س) قال ابن كثير في أمر تحويل القبلة : يقول تعالى إنما شرعنا لك يا محمد التوجه أولا الى بيت المقدس ثم صرفناك عنها الى الكعبة ليظهر حال من يتبعك ويطيعك ويستقبل معك حيث توجهت ممن ينقلب على عقبيه . . من أي آية استخرج ابن كثير هذا المعنى ؟
ج) من قله تعالى {وما جعلنا القبلة التي كنت عليها إلا لنعلم من يتبع الرسول ممن ينقلب على عقبيه وإن كانت لكبيرة إلا على الذين هدى الله }
111.
156 س) ماذا يقول من أصيب بمصيبة موت الأصحاب أو الأقارب أو ذهاب بعض المال وأن المزارع لا تثمر .. حسب ما ورد في سورة البقرة ؟
ج) قال تعالى :{وبشر الصابرين * الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله و إنا إليه راجعون }
112.
158 س) قال ابن كثير في مقالة جميلة : فقد بين الله تعالى أن الطواف بين الصفا و المروة من شعائر الله أي مما شرع اله تعالى لإبراهيم في مناسك الحج ، واصل ذلك مأخوذ من طواف هاجر وتردادها بين الصفا و المروة في طلب الماء لولدها لما نفد ماؤها وزادها حين تركهما إبراهيم هناك وليس عندهما أحد من الناس فلما خافت على ولدها الضيعة قامت تطلب الغوث من الله عز وجل فلم تزل تتردد في هذه البقعة المشرفة بين الصفا و المروة متذللة خائفة وجلة مضطرة فقيرة إلى الله عز وجل حتى كشف الله عز وجل كربتها وآنس غربتها وفرج شدتها وأنبع لها زمزم التي ماؤها (طعام طعم وشفاء سقم) فالساعي بينهما ينبغي له أن يستحضر فقره وذله وحاجته الى الله في هداية قلبه وصلاح حاله وغفران ذنبه وأن يلتجئ الى الله عز وجل لتفريج ما هو به من النقائص والعيوب ، وأن يهديه إلى الصراط المستقيم وأن يثبته عليه الى مماته وأن يحوله من حاله الذي هو عليه من الذنوب والمعاصي الى حال الكمال والغفران والسداد والاستقامة كما فعل بهاجر عليها السلام ..
عند تفسير أي الآيات قدم لنا ابن كثير هذه العبارات القيمة ؟
ج) عند قوله تعالى {إن الصفا و المروة من شعائر الله }
113.
159 س) قال ابن كثير : هذا وعيد شديد لمن كتم ما جاءت به الرسل من الدلالات البينة والهدى النافع للقلوب من بعد ما بينه الله تعالى لعباده في كتبه التي أنزلها على رسله .. عند تفسير أي الآيات قال ابن كثير هذه العبارات ؟
ج) عند قوله تعالى :{إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب }
114.
159 س) قال ابن كثير : وجاء في هذه الآية أن كاتم العلم يلعنه الله والملائكة والناس أجمعون واللاعنون أيضا وهم كل فصيح وأعجمي إما بلسان المقال أو الحال ويم القيامة .. أي آية ذكر ذلك فيها ؟
ج) في قوله تعالى :{إن الذين يكتمون ما أنزلنا من البينات والهدى من بعد ما بيناه للناس في الكتاب أولئك يلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون}
115.
161 س) لا خلاف في جواز لعن الكفار وقد كان عمر بن الخطاب t ومن بعده من الأئمة يلعنون الكفرة ف القنوت وغيره فأما الكافر المعين فقد ذهب جماعة من العلماء إلى أنه لا يلعن لأنا لا ندري بما يختم الله له وقالت طائفة أخرى بل يجوز لعن الكافر المعين واستدلوا بقوله e (لا تلعنه فإنه يحب الله ورسوله) فدل على أن من لا يحب الله ورسوله يلعن والله أعلم ..
ما هي الآية التي استدل بها الفرق الأول
ج) قوله تعالى {إن الذين كفروا وماتوا وهم كفار أولئك عليهم لعنة الله والملائكة والناس أجمعين }
116.
144 س) استدل ابن كثير من الآية {وحيث ما كنتم فولوا وجوهكم شطره } الى الأمر باستقبال الكعبة من جميع جهات الأرض ولا يستثنى من ذلك إلا ثلاث حالات .. ما هي ؟
ج) في صلاة النافلة في السفر فإنه يصليها حيث توجه قالبه وقلبه الى الكعبة
والثاني في حال اشتداد القتال فإنه يصليها على أي حال
والثالث من جهل جهة القبلة يصلي باجتهاده وإن كان مخطئا لأن الله لا يكلف نفسا إلا وسعها
117.
187 س) استدل العلماء على مشروعية الاعتكاف بآية في سورة البقرة .. ما هي ؟
ج) قوله تعالى {ولا تباشروهن وأنتم عاكفون في المساجد}
118.
187 س) كان المسلمون إذا صلوا العشاء الآخرة حرم عليهم الطعام والشراب والنساء حتى يفطروا ، وأن عمر بن الخطاب أصاب من أهله بعد صلاة العشاء وأن صرمة بن قيس الأنصاري غلبته عيناه بعد صلاة المغرب فنام ولم يشبع من الطعام ولم يستيقظ حتى صلى الرسول e العشاء فقام وأكل وشرب ،فلما أصبح أتى رسول الله e فأخبره بذلك فأنزل الله عند ذلك آيات تأذن بالأكل والشرب والجماع الى طلوع الفجر .. فما هي الآيات التي نزلت رحمة ورخصة ورفقا بالمسلمين؟
ج) قوله تعالى {أحل لكم ليلة الصيام الرفث الى نسائكم } والرفث الجماع .. الى قوله تعالى {وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر}
119.
187 س) قال تعالى {علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم فتاب عليكم وعفا عنكم فالآن باشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر } الآية . .ما معنى قوله تعالى :وابتغوا ما كتب الله لكم؟
ج) يعني الولد
120.
187 س) ذكر ابن كثير مسألة : ومن جعله تعالى الفجر غاية لإباحة الجماع والطعام والشراب لمن أراد الصيام يستدل أنه من أصبح جنبا فليغتسل وليتم صومه لا حرج عليه وهذا مذهب الأئمة الأربعة وجمهور العلماء سلفا وخلفا .. في تفسير أي آية ذكر ابن كثير هذه المسألة ؟
ج) عند قوله تعالى :{ فالآن باشروهن وابتغوا ما كتب الله لكم وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر}
121.
195 س) روى أبي داود عن أسلم أبي عمران : كنا بالقسطنطينية وعلى أهل مصر عقبة بن عامر وعلى أهل الشام فضالة بن عبيد فخرج من الدينة صف عظيم من الروم فصففنا لهم فحمل رجل من المسلمين حتى دخل فيهم ثم خرج إلينا فصاح الناس إليه فقالوا سبحان الله - وتأولوا آية - فقال أبو أيوب الأنصاري : يا أيها الناس إنكم لتتأولون هذه الآية على غير التأويل وإنما نزلت فينا معشر الأنصار ، إنا لما أعز الله دينه وكثر ناصروه قلنا فيما بيننا : لو أقبلنا على أموالنا فأصلحناها فأنزل الله هذه الآية .. فما هي هذه الآية ؟
ج) قوله تعالى {وأنفقوا في سبيل الله ولا تلقوا بأيديكم الى التهلكة }
122.
196 س) روى البخاري عن كعب بن عجرة t أنه قال : حملت الى النبي e والقمل يتناثر على وجهي فقال e Sadما كنت أرى أن الجهد بلغ منك هذا أما تجد شاة ؟) قلت لا قال (صم ثلاثة أيام أو أطعم ستة مساكين لك مسكين نصف صاع من طعام واحلق رأسك ) فنزلت فيَّ خاصة وهي لكم عامة .. فما هي الآية التي نزلت فيه خاصة وفي الأمة عامة ؟
ج) قوله تعالى {فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك}
123.
196 س) قال ابن كثير في مسألة من حلق رأسه في الحج من مرض : وهو مذهب الأئمة الأربعة وعامة العلماء أنه يخير في هذا المقام إن شاء صام وإنشاء تصدق بفرق وهو ثلاث آصع لكل مسكين نصف صاع وهو مدان وإن شاء ذبح شاة وتصدق بها على الفقراء أي ذلك فعل أجزأه .. ففي أي آية كان ذلك التخيير للمسلمين ؟
ج) في قوله تعالى {فمن كان منكم مريضا أو به أذى من رأسه ففدية من صيام أو صدقة أو نسك}
124.
196 س) قال تعالى {فمن تمتع بالعمرة الى الحج فما استيسر من الهدي فمن لم يجد فصيام ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة} إذا لم يجد الحاج هديا فعليه بصيام ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجع .. فمتى يصوم الثلاثة أيام في الحج ؟
ج) الأولى قبل يوم عرفة في العشر .. وإن لم يصم فيوم عرفة .. ثم أيام التشريق لقول عائشة وابن عمر في صحيح البخاري Sadلم يرخص في أيام التشريق أن يُصَمن إلا لمن لا يجد هدي )
125.
197 س) قال تعالى {الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج} .. ما هي أشهر الحج ؟
ج) قال البخاري : قال ابن عمر : هي شوال وذو القعدة وعشر من ذي الحجة.
126.
197 س) قال تعالى {الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج} ..ما معنى فرض فيهن الحج ؟
ج) أي أحرم بالحج
127.
197 س) قال تعالى {الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج} ..ما معنى فلا رفث ولا فسوق؟
ج) الرفث هو الجماع ودواعيه من المباشرة والتقبيل .. وكذلك التعريض بذكر الجماع
128.
197 س) قال تعالى {الحج أشهر معلومات فمن فرض فيهن الحج فلا رفث ولا فسوق ولا جدال في الحج} ..ما معنى ولا جدال في الحج؟
ج) الجدال المخاصمة وقال ابن عباس t المراء .. تماري صاحبك حتى تغضبه ..
129.
198 س) روى البخاري عن ابن عباس t أنه قال : كانت عكاظ و مجنة وذو المجاز أسواقا في الجاهلية فتأثموا أن يتجروا في الموسم ... فما هي الآية التي نزلت تجيز لهم الاتجار في موسم الحج ؟
ج) قوله تعالى: { ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلا من ربكم }
130.
201 س) عند قوله تعالى : {ومنهم من يقول ربنا ءاتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار } قال ابن كثير : فجمعت هذه الدعوة كل خير في الدنيا وصرفت كل شر فإن الحسنة في الدنيا تشمل كل مطلوب دنيوي من عافية ودار رحبة وزوجة حسنة ورزق واسع وعلم نافع وعمل صالح ومركب هنيء وثناء جميل إلى غير ذلك مما اشتملت عليه عبارات المفسرين ولا منافاة بينها .. فما هي حسنة الآخرة ؟
ج) أعلى ذلك دخول الجنة وتوابعه من الأمن من الفزع الأكبر في العرصات وتيسير الحساب وغير ذلك من أمور الآخرة الصالحة .
131.
214 س) اذكر فائدة من قوله تعالى :{ أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يأتكم مثل الذين خلوا من قبلكم مستهم البأساء والضراء وزلزلوا حتى يقول الرسول والذين آمنوا معه متى نصر الله ألا إن نصر الله قريب }
ج) الصبر / توقع الابتلاء / وجوب حسن الظن بالله تعالى / قرب النصر وهو بعد الصبر ..
132.
216 س) قال ابن كثير :هذا إيجاب من الله تعالى للجهاد على المسلمين أن يكفوا شر الأعداء عن حوزة الإسلام . قال الزهري : الجهاد واجب على كل أحد غزا أو قعد فالقاعد عليه إذا استعين أن يعين وإذا استغيث أن يغيث وإذا استنفر أن ينفر وإن يحتج إليه قعد .. فعند أي الآيات ذكر هذه الأقوال ؟
ج) عند قوله تعالى : {كتب عليكم القتال وهو كره لكم وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لا تعلمون }
133.
217 س) بعث رسول الله e بعثا بقيادة عبد الله بن جحش t فلقوا ابن الحضرمي في عير لقريش بنخلة وقتلوا ابن الحضرمي وأسروا اثنين وفر الباقي وكانت آخر ليلة من جمادى وأول ليلة من رجب فعيرتهم قريش .. فأنزل الله تعالى آيات تدل على تعظيم الأشهر الحرم وأن المشركين في ما هو أشد من فتنة المسلمين وإخراجهم من بيته الحرام .. ما هي الآيات التي نزلت تبين ذلك ؟
ج) {يسألونك عن الشهر الحرام قتال فيه ، قل قتال فيه كبير وصد عن سبيل الله وكفر به والمسجد الحرام وإخراج أهله منه أكبر عند الله والفتنة أكبر من القتل }
فكان أول قتيل بين المسلمين والمشركين وأول أسيرين وأول غنيمة ..
134.
219 س) تدرج الأمر في تحريم الخمر فبدأ التنبيه على ضررها وأن ضررها أكبر من نفعها ثم نزلت {يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى} ثم نزل تحريمها النهائي {إنما الخمر والميسر والأنصاب و الأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه} الى قوله تعالى {فهل أنتم منتهون} فقلوا انتهينا انتهينا ..
فما هي أول آية نزلت في بيان أن ضرر الخمر أكبر من نفعه؟
ج) قوله تعالى {يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما}
135.
219 س) قال تعالى :{ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو} فما معنى العفو ؟
ج) العفو هو اليسير / قال الحسن t عن العفو: ألا تجهد مالك ثم تقعد تسأل الناس
136.
220 س) لما نزلت {ولا تقربوا مال اليتيم إلا بالتي هي أحسن } و { إن الذين يأكلون أموال اليتامى ظلما إنما يأكلون في بطونهم نارا وسيصلون سعيرا} انطلق من كان عنده يتيم فعزل طعامه ومن طعامه وشرابه من شرابه فجعل يفضل الشيء من طعامه فيحبس له حتى يأكله أو يفسد فاشتد ذلك عليهم فذكروا ذلك لرسول الله e فخفف الله عليهم في آية .. ما هي ؟
ج) قوله تعالى {ويسألونك عن اليتامى قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخوانكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم }
137.
221 س) نهى الله سبحانه وتعالى عن نكاح المشركة في آية في سورة البقرة ..ما هي ؟
ج) قوله تعالى{ ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن ولامة مؤمنة خير من مشركة ولو أعجبتكم}
138.
222 س) ما هو الدليل على أنه إذا طهرت الحائض لا تغشى إلا بعد الاغتسال ؟
ج) قوله تعالى {ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله} قوله فإذا تطهرن أي بالماء
139.
224 س) ما معنى {ولا تجعلوا الله عرضة لأيمانكم أن تبروا وتتقوا وتصلحوا بين الناس}
ج) أي لا تجعلوا أيمانكم بالله تعالى مانعة لكم من البر وصلة الرحم إذا حلفتم على تركها ...فلا تجعل بسبب يمينك ألا تصنع الخير ولكن كفر عن يمينك واصنع الخير
وقد ثبت في الصحيحين أنه e قال Sadإني والله إن شاء الله لا أحلف على يمين فأرى غيرها خيرا منها إلا أتيت الذي هو خير وتحللتها)
140.
228 س) قال تعالى {والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء} .. فما معنى قروء ؟
ج) اختلف العلماء على رأيين : القروء الأطهار و القروء الحيضات
141.
229 س) قال ابن كثير رحمه الله تعالى ( لا يحل لكم أن تضاجروهن وتضيقوا عليهن ليفتدين منكم بما أعطيتموهن من الأصدقة أو ببعضه ) أي الآيات التي فيها هذا الحكم ؟
ج) قوله تعالى {ولا يحل لكم أن تأخذوا مما آتيتموهن شيئا }
142.
232 س) قال ابن عباس نزلت هذه الآية في الرجل يطلق امرأته طلقة أو طلقتين فتنقضي عدتها ثم يبدو له أن يتزوجها وأن يراجعها وتريد المرأة ذلك فيمنعها أولياؤها من ذلك فنهى الله أن يمنعوها .. ما هي هذه الآية ؟
ج) قوله تعالى { وإذا طلقتم النساء فبلغن أجلهن فلا تعضلوهن أن ينكحن أزواجهن إذا تراضوا بينهم بالمعروف }
143.
233 س) قال ابن كثير رحمه الله تعالى : هذا إرشاد من الله تعالى للوالدات أن يرضعن أولادهن كمال الرضعة وهي سنتان . وذهب أكثر الأئمة إلى أنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما كان دون الحولين فلو ارتضع المولود وعمره فوقهما لم يحرم ..
من أي الآيات استنبط العلماء هذا القول ؟
ج) من قوله تعالى {والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين لمن أراد أن يتم الرضاعة}
144.
233 س) قال الثوري رحمه الله : فيؤخذ منه أن انفراد أحد الوالدين بذلك - أي بالرأي بفطام الطفل قبل الحولين - لا يكفي ولا يجوز لواحد منهما أن يستبد بذلك دون مشاورة الآخر .. من أي الآيات أخذ الثوري رحمه الله هذا القول ؟
ج) من قوله تعالى :{فإن أرادا فصالا عن تراض منهما وتشاور فلا جناح عليهما }
145.
235 س) قال كثير من علماء السلف : أنه يجوز للمتوفى عنها زوجها التعريض لها من غير تصريح لها بالخطبة .. من أي الآيات استنبط السلف هذا الحكم ؟
ج) من قوله تعالى {ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من خطبة النساء و أكننتم في أنفسكم علم الله أنكم ستذكرونهن ولكن لا تواعدوهن سرا إلا أن تقولوا قولا معروفا}
146.
238 س) قال ابن كثير رحمه الله : يأمر الله تعالى بالمحافظة على الصلوات في أوقاتها وحفظ حدودها وأدائها في أوقاتها .. في أي الآيات أمر الله سبحانه بالمحافظة على الصلاة خاصة صلاة الفجر ؟
ج) في قوله تعالى : {حافظوا على الصلاة والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين}
147.
238 س) قال تعالى {حافظوا على الصلاة والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين} ما هي الصلاة الوسطى ؟
ج) صلاة العصر لقوله e Sadشغلونا عن الصلاة الوسطى صلاة العصر ملأ الله قلوبهم و بيوتهم ناراً) رواه مسلم وأحمد الترمذي
148.
238 س) كان الرجل يكلم صاحبه في الصلاة في عهد النبي e لحاجة حتى نزل الأمر بالسكوت في الصلاة .. في أي آية في سورة البقرة كان الأمر بترك الكلام في الصلاة ؟
ج) في قوله تعالى :{ وقوموا لله قانتين}
149.
239 س) قال الأوزاعي إن كان تهيأ الفتح ولم يقدروا على الصلاة صلوا إيماء كل امرئ لنفسه فإن لم يقدروا على الإيماء أخروا الصلاة حتى ينكشف القتال ويأمنوا فيصلوا ركعتين فإن لم يقدروا صلوا ركعة وسجدتين فإن لم يقدروا لا يجزيهم التكبير ويؤخرونها حتى يأمنوا .. وقال ابن عمر t : فإن كان خوف أشد من ذلك فصلي راكبا أو قائما تومئ إيماءا . من أي استدل ابن عمر و الأوزاعي أنه إذا لم يقدروا على الصلاة صلوا على حالهم ؟
ج) من قوله تعالى {فإن خفتم فرجالا أو ركبانا فإذا أمنتم فاذكروا الله كما علمكم ما لم تكونوا تعلمون}
150.
243 س) قال تعالى :{ألم تر الى الذين خرجوا من ديارهم وهم ألوف حذر الموت فقال لهم الله موتوا ثم أحياهم إن الله لذو فضل على الناس ولكن أكثر الناس لا يشكرون} .. اذكر فائدة من الآية ؟
ج) الحذر من الموت لا يمنعه / فضل الله تعالى على الناس ..
151.
246 س) ذكر الله قصة الملأ من بني إسرائيل الذين قالوا لنبي لهم ابعث لنا ملكا نقاتل في سبيل الله .. اذكر قائدة من القصة ؟
ج) الطاعة لله ولرسوله e / التخفف من الدنيا / القرب من القيادة / النصر من الله للمؤمنين والنصر مع الصبر / دعاء الله في الأزمات / ليس العدد هو السبب الأكبر للنصر
152.
253 س) قال تعالى {تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض} .. كيف نوفق بين الآية وبين قول الرسول e لا تفضلوني على الأنبياء ، بعد حادثة استباب المسلم واليهودي (كما جاء في الصحيحين)؟
ج) قال العلماء :
1. لا تفضلوا في هذه الحالة عند التخاصم والتشاجر
2. لا تفضلوا بمجرد الآراء والعصبية
3. ليس التفضيل إليكم وإنما هو لله عز وجل وعليكم الانقياد
4. أنه قاله من باب التواضع .. والله أعلم ..
153.
256 س) قال ابن كثير في تفسير إحدى الآيات :أي لا تكرهوا أحدا على الدخول في الإسلام ، فإنه بين واضح جلي دلائله وبراهينه لا يحتاج إلى أن يكره أحد على الدخول فيه بل من هداه الله للإسلام وشرح صدره ونور بصيرته دخل فيه على بينه ومن أعمى الله قلبه وختم على سمعه وبصره فإنه لا يفيده الدخول في الدين مكرها مقسورا.. ما هي الآية التي قال فيه ابن كثير رحمه الله هذا القول ؟
ج) قوله تعالى :{لا إكراه في الدين }
154.
258 س) اذكر فائدة من قوله تعالى :{ألم تر الى الذي حاج إبراهيم في ربه ..} الآية
ج) الجرأة في الحق / سرعة البديهة / تبيين الحق للناس
155.
259 س) اذكر فائدة من قوله تعالى :{أو كالذي مر على قرية وهي خاوية على عروشها ..} الآية .. ؟
ج) القدرة على إحياء الموتى وتذكر الآخرة / قدرة الله على إعطاء الآيات لعباده لزيادة إيمان على إيمانهم /
156.
260 س) اذكر فائدة من قوله تعالى :{وإذ قال إبراهيم رب أرني كيف تحي الموتى ..}؟
ج) البحث عن زيادة الإيمان واطمئنان القلب / القدرة على إحياء الموتى وتذكر الآخرة في ذلك /
157.
260 س) قال تعالى :{وإذ قال إبراهيم رب أرني كيف تحي الموتى قال أولم تؤمن قال بلى ولكن ليطمئن قلبي قال فخذ أربعة من الطير فصرهن إليك ثم اجعل على كل جبل منهن جزءا ثم ادعهن يأتينك سعيا واعلم أن الله عزيز حكيم} ما معنى فصرهن إليك ؟
ج) أي قطعهن ..
158.
261 س) آية فيها مثل يبين الخير العظيم والجزاء الكبير لمن أنفق في سبيل الله تعالى فيضاعف الله له الثواب الحسنة بعشر أمثالها الى سبعمائة ضعف الى أضعاف كثيرة .. فما هي هذه الآية ؟
ج) قوله تعالى {مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم }
159.
264 س) ذكر الله تعالى أسباب إبطال الصدقات اذكر الآية التي تبين ما يحبط الصدقة ؟
ج) قوله تعالى {يا أيها الذين آمنوا لا تبطلوا صدقاتكم بالمن والأذى ..} الآية
160.
266 س) ضرب الله مثلا في هذه الآية {أيود أحدكم أن تكون له جنة من نخيل وأعناب تجري من تحتها الأنهار له فيها من كل الثمرات وأصابه الكبر وله ذرية ضعفاء فأصابها إعصار فيه نار فاحترقت كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون}
على أي شيء ضرب الله هذا المثل ؟
ج) على رجل غني يعمل بطاعة الله ثم بعث الله له الشيطان فعمل بالمعاصي حتى أغرق أعماله .. والعياذ بالله
161.
267 س) قال ابن عباس t في تفسير إحدى الآيات : أمرهم الإنفاق من أطيب المال وأجوده وأنفسه ونهاهم عن التصدق برذالة المال ودنيئه وهو خبيثة فإن الله طيب لا يقبل إلا طيباً .. أي آية التي قيل في تفسيرها هذا القول ؟
ج) قوله تعالى{ يا أيها الذين آمنوا أنفقوا من طيبات ما كسبتم ومما أخرجنا لكم من الأرض ولا تيمموا الخبيث منه تنفقون ولستم بآخذيه إلا أن تغمضوا فيه واعلموا أن الله غني حميد}
162.
275 س) قال تعالى :{الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا وأحل الله البيع وحرم الربا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره الى الله ومن عاد فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون} .. اذكر خطر الربا من الآية ومن بعدها من الآيات؟
ج)
1. أن آكل الربا لا يقوم يوم القيامة إلا كما يقوم المصروع حال صرعه وتخبط الشيطان له
2. وآكل من أصحاب النار .. والعياذ بالله .
3. {يمحق الله الربا} فيمحقه أو يمحق بركته فيعدمه في الدنيا ويعاقبه في الآخرة
4. {قال تعالى فإن لم تفعلوا فأذنوا بحرب من الله ورسوله}
5. وذكر في حديث المنام الطويل Sadفأتينا على نهر حسبت أنه كان يقول أحمر مثل الدم وإذا في النهر رجل سابح يسبح وإذا على شط النهر رجل قد جمع عنده حجارة كثيرة وإذا ذلك السابح يسبح ثم يأتي ذلك الذي قد جمع الحجارة عنده فيفغر فاه فيلقمه حجرا وذكر في تفسيره أنه آكل الربا .
163.
282 س) ما هي السنة في الدَين ؟
ج)
الكتابة قال تعالى {فاكتبوه}
الشهادة {واستشهدوا شهيدين من رجالكم}
164.
286 س) لما نزلت {لله ما في السموات وما في الأرض وإن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله فيغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء والله على كل شيء قدير } اشتد ذلك على أصحاب رسول الله e فأتوا رسول الله e ثم جثوا على الركب وقالوا: كلفنا من الأعمال ما نطيق الصلاة والصيام والجهاد والصدقة وقد أنزلت عليك هذه الآية ولا نطيقها فقال رسول الله e : أتريدون أن تقولوا كما قال أهل الكتابين من قبلكم سمعنا وعصينا ؟ بل قولوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير .. فلما أقر بها القوم وذلت بها ألسنتهم أنزل الله ما نسخ الآية وخفف على الأمة .. فما هي الآية التي نسخت الآية السابقة ؟
ج) قوله تعالى :{آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه ورسله لا نفرق بين أحد من رسله وقالوا سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير * لا يكلف الله نفسا إلا وسعها لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ربنا ولا تحمل علينا إصرا كما حملته على الذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فنصرنا على القوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://qqqq.forumegypt.net
 
سؤال وجواب مفيد جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» سؤال وجواب
» 50 سؤال وجواب فى العقيدة
»  زكاة الفطر سؤال وجواب
» سؤال وجواب بقع الوجه للبنات
» ردا على سؤال عمرو أديب للشيخ حازم فين كلامي عن التحريض؟!

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: