مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  اليوميةاليومية  محمدشوقىمحمدشوقى  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول      
## افتتاح أكاديمية الأوقاف لتدريب الأئمة وإعداد المدربين مطلع يناير 2016م### اداره المنتدى##
### الأوقاف تبدأ في نشر خطبة الجمعة مترجمة إلى الإنجليزية من الجمعة القادمة 6 / 11 / 2015م م###
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
0 الإسلام مندليف تعديل العالم اليتـيم الإمام اسباب مكانة تصنيف ويقولون العدد 8999 مالك محمد توثيق فتوى 06 ولد بغد عمران جدول موزلى 4موات سورة هل
المواضيع الأخيرة
» الأضحية نن
الإثنين 20 نوفمبر 2017, 12:02 am من طرف Admin

» المسجد الأقصى
الأحد 20 أغسطس 2017, 3:42 pm من طرف Admin

» المرأة إذا أسلمت، ولا يزال زوجها غير مسلم.
الجمعة 18 أغسطس 2017, 11:49 pm من طرف Admin

»  يوم عرفة أحد أيام الأشهر الحرم
الجمعة 18 أغسطس 2017, 11:22 pm من طرف Admin

» فضل أيّام عشر ذي الحجة
الجمعة 18 أغسطس 2017, 10:27 pm من طرف Admin

»  أمثلة ما لم تبلغ مالكا رحمه الله فيه
الإثنين 03 يوليو 2017, 5:46 am من طرف Admin

»  مثال من التبصرة لأبي الحسن اللخمي؛
الإثنين 03 يوليو 2017, 5:44 am من طرف Admin

» و إنما من أجل الإتباع،
الإثنين 03 يوليو 2017, 5:43 am من طرف Admin

» مذهب الامام مالك فى صيام الستة ايام من شوال
الإثنين 03 يوليو 2017, 5:34 am من طرف Admin

ديسمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

شاطر | 
 

 معنى الغلو .وملامحه.وانواعه...........

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 7191
نقاط : 24672
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 45
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

مُساهمةموضوع: معنى الغلو .وملامحه.وانواعه...........   الخميس 10 مارس 2016, 2:11 am

معنى الغلو .وملامحه.وانواعه...........
جاء معنى الغلو في لغة العرب كما هو في مقاييس اللغة لأبن فارس، ولسان العرب لابن منظور، وتاج العروس شرح القاموس، وفي غير ما من معاجم وكتب اللغة على أن هذه الكلمة تدل على مجاوزة في الحد والقدر، ولذلك يقال: غلا يغلو غلواً إذا ارتفع.
ويقال غلا الرجل في الدين والأمر غلواً إذا جاوز حده ومعناه عدم الاقتصار على الوسطية وعرفه شيخ الإسلام ابن تيمية - رحمه الله - كما هو في كتاب (اقتضاء الصراط المستقيم في مخالفة أصحاب الجحيم) ([2]) بأنه: (مجاوزة الحد بأن يزاد في الشيء في مدحه وذمه على ما يستحق)، وقد ذكر ذلك وقريباً منه الشاطبي في كتابه (الاعتصام)، والحافظ ابن حجر في الفتح وصاحب كتاب تيسير العزيز الحميد، وقالوا: إن الغلو (هو الزيادة ـ والزيادة لفظ عام ـ وسواء كانت هذه الزيادة اعتقادية، أو عملية أو حكماً على الآخرين.
ملامح الغلو:
بعد أن ذكرنا المعنى اللغوي للغلو لا بد أن نذكر ملامح الغلو أو مظاهره ليتضح على أنه شامل وليس خاصاً في مسألة علمية أو عملية معينتين.
1) فمن ذلك تفسير المفسر للنصوص مشدِّداَ بما يتعارض مع سمة الشريعة ومقاصدها، فيشدد ذلك المفسر على نفسه وعلى الخلق وهذه سمة من سمات الغلو ولمحة من لمحاته.
2) ومن ذلك أيضاً التكلف والتعمق في معاني النصوص، وتحميلها ما لا تحتمل من أجل موافقة الرأي والمذهب.
3) ومن ذلك ما هو متعلق بالأحكام الشرعية كإلزام النفس والآخرين بما لم يلزم الله - سبحانه وتعالى – به، ويفعل الإنسان ذلك ترهباً أو تقرباً إليه مثل تحريم الطيبات، وقد أباحها الله - سبحانه وتعالى - وهذا ما أخبرت عنه التوراة والإنجيل، ومما وصف به الرسول صلى الله عليه وسلم قبل بعثته قال - تعالى -: (الذين يتبعون الرسول النبي الأمي الذي يجدونه مكتوباً عندهم في التوراة والإنجيل ويأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم والأغلال التي كانت عليهم..الخ الآية) ([3])، فإن هؤلاء كونهم محرومين من الطيبات، ويعتبر هذا من الآصار والأغلال والرسول صلى الله عليه وسلم جاء ليضع عنهم ذلك لأن هذا من الغلو.
4) أيضاً من علامات الغلو وملامحه عدم الأخذ بالضرورات التي الأصل فيها المنع، ولكن تجوز عندما تأتي أسبابها ومعلوم أن للمسافر أحكاماً وللمريض والشيخ الكبير أحكاماً، وإن لضعيف العقل كذلك أحكاماً، وهذه الأحكام تعتبر أحكاماً طارئة يأخذ بها وليست هي الأصل إذ الأصل استقرار الأحكام الشرعية الثابتة في حق الأمة ولكن المشقة تجلب التيسير.
5) كذلك من ملامح الغلو ما يتعلق بالموقف من الآخرين حيث أن البعض إذا مدح غالى في المدح إلى حد أنه لا يكاد يقر بخطإٍ في ممدوحه، ويكاد يشهد له بالعصمة وإذا أبغض قال في مبغضه أو خصمه أقوالاً قد يفهم في البعض منها تكفيره ـ والعياذ بالله ـ، وليس من الغلو التمسك بالحق والرجوع إليه اعتقاداً أو عملاً أو دعوة أو طلب علم وحسن تصور أو الإكثار من النوافل من صلاة وصيام أو زكاة وصدقات وأدعية بل هذا مناف للغلو، وليس من الغلو أيضاً إطلاق اللحى وقصر الثياب وعدم جر الإزار خيلاء، والتزام النساء بالحجاب الشرعي كما يريد بعض من يتكلم في ذلك وهو قاصر.
أنواع الغلو: الغلو على ضربين: ـ وكلاهما خطير ومذموم ـ
1) أحدهما: اعتقادي وهو أشدها كما هو الحال في منهج الفرق المخالفة من المبتدعة وأهل الزيغ والضلالة التي انشقت وابتعدت عن منهج أهل السنة والجماعة، كما هو الحال فى الغلو في الصحابة بسبهم وآل البيت بالمبالغة فى تعظيمهم ، وكذلك من القول والاعتقاد بالعصمة لأئمتهم ومشايخهم.
1) ثانيها: وهو الغلو العملي ويتمثل في أن يجعل الإنسان النوافل على نفسه واجبات، وأن يترك لأئمتهم المباحات على نفسه كالزواج والبيع والشراء، والطعام والشراب، بمعنى أن يلزم نفسه بالصوم مطلقاً في النهار ويلزم نفسه بالقيام في الليل مطلقاً، ويترك زواج النساء ولا يأكل اللحم، وهذه صورة من صور الغلو العملي، وقد أنكرها النبي صلى الله عليه وسلم ونهى أصحابه عن فعل ذلك كما جاء في الصحيحين من حديث أنس بن مالك: ((أما أنا فأصوم وأفطر، وأصلي وأنام وأتزوج النساء فمن رغب عن سنتي فليس مني)) ([4])، وترجع كل مظاهر الغلو إلى هذا التقسيم، وتدخل تحته وهو أقرب تقسيم للغلو

_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://qqqq.forumegypt.net
 
معنى الغلو .وملامحه.وانواعه...........
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: العلوم الشرعيه-
انتقل الى: