مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  اليوميةاليومية  محمدشوقىمحمدشوقى  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول      
## افتتاح أكاديمية الأوقاف لتدريب الأئمة وإعداد المدربين مطلع يناير 2016م### اداره المنتدى##
### الأوقاف تبدأ في نشر خطبة الجمعة مترجمة إلى الإنجليزية من الجمعة القادمة 6 / 11 / 2015م م###
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
فائدة_لغوية خطبة بغد منقول حديث الملك الله موزلى 7263867 رواية سورة 06 العالم 8999 7465625 أحمد المطلق السنة 8377466 0 ثابت الحديث تدوين محمد توثيق د_خالد_عماره
المواضيع الأخيرة
» الشتاء ربيع المؤمن
الأربعاء 12 ديسمبر 2018, 4:01 am من طرف القرني1408

» نهاية السلطان سليمان القانوني في ساحات المعارك.
الجمعة 19 أكتوبر 2018, 9:49 pm من طرف Admin

» ((الحديث الأول)) جوامع كلم النبي صلى الله عليه وسلم
الثلاثاء 02 أكتوبر 2018, 6:53 am من طرف القرني1408

» جوامع كلم النبي صلى الله عليه وسلم
الأحد 30 سبتمبر 2018, 10:01 pm من طرف القرني1408

» (( خير الناس قرني ))
الأربعاء 26 سبتمبر 2018, 10:36 am من طرف القرني1408

» ما لم تشاهده في فيلم عمر المختار
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:10 am من طرف Admin

» معركة سيكتوار بالمجر
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:08 am من طرف Admin

» هل تعرفون السلطان الذي لقبه مؤرخي الغرب بالاسكندر الثاني لكثرة فتوحاته
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:06 am من طرف Admin

» عندما دفعت الصين الجزية لدولة الخلافة الإسلامية .
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:04 am من طرف Admin

ديسمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

شاطر | 
 

 ﻣﺎ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ ﻭﺍﻷﺻﻐﺮ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﻒ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 7336
نقاط : 25085
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 46
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

مُساهمةموضوع: ﻣﺎ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ ﻭﺍﻷﺻﻐﺮ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﻒ   الأحد 12 فبراير 2012, 11:31 am

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد :
ﻣﺎ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ
ﻭﺍﻷﺻﻐﺮ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﻒ
ﻭﺍﻷﺣﻜﺎﻡ؟
ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ
"ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ:ﺃﻥ ﻳﺠﻌﻞ
ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﻟﻠﻪ ﻧﺪﺍ؛ ﺇﻣﺎ ﻓﻲ ﺃﺳﻤﺎﺋﻪ
ﻭﺻﻔﺎﺗﻪ،ﻓﻴﺴﻤﻴﻪ ﺑﺄﺳﻤﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ
ﻭﻳﺼﻔﻪ ﺑﺼﻔﺎﺗﻪ،ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ:
)ﻭَﻟِﻠَّﻪِ ﺍﻟْﺄَﺳْﻤَﺎﺀُ ﺍﻟْﺤُﺴْﻨَﻰ ﻓَﺎﺩْﻋُﻮﻩُ
ﺑِﻬَﺎ ﻭَﺫَﺭُﻭﺍ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﻳُﻠْﺤِﺪُﻭﻥَ ﻓِﻲ
ﺃَﺳْﻤَﺎﺋِﻪِ ﺳَﻴُﺠْﺰَﻭْﻥَ ﻣَﺎ ﻛَﺎﻧُﻮﺍ
ﻳَﻌْﻤَﻠُﻮﻥَ(ﺍﻷﻋﺮﺍﻑ، 180/ﻭﻣﻦ
ﺍﻹﻟﺤﺎﺩ ﻓﻲ ﺃﺳﻤﺎﺋﻪ:ﺗﺴﻤﻴﺔ ﻏﻴﺮﻩ
ﺑﺎﺳﻤﻪ ﺍﻟﻤﺨﺘﺺ ﺑﻪ ﺃﻭ ﻭﺻﻔﻪ
ﺑﺼﻔﺘﻪ ﻛﺬﻟﻚ.
ﻭﺇﻣﺎ ﺃﻥ ﻳﺠﻌﻞ ﻟﻪ ﻧﺪﺍ ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ
ﺑﺄﻥ ﻳﻀﺮﻉ ﺇﻟﻰ ﻏﻴﺮﻩ ﺗﻌﺎﻟﻰ،ﻣﻦ
ﺷﻤﺲ ﺃﻭ ﻗﻤﺮ ﺃﻭ ﻧﺒﻲ ﺃﻭ ﻣﻠﻚ ﺃﻭ
ﻭﻟﻲ ﻣﺜﻼ ﺑﻘﺮﺑﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﺮﺏ،ﺻﻼﺓ
ﺃﻭ ﺍﺳﺘﻐﺎﺛﺔ ﺑﻪ ﻓﻲ ﺷﺪﺓ ﺃﻭ
ﻣﻜﺮﻭﻩ،ﺃﻭ ﺍﺳﺘﻌﺎﻧﺔ ﺑﻪ ﻓﻲ ﺟﻠﺐ
ﻣﺼﻠﺤﺔ،ﺃﻭ ﺩﻋﺎﺀ ﻣﻴﺖ ﺃﻭ ﻏﺎﺋﺐ
ﻟﺘﻔﺮﻳﺞ ﻛﺮﺑﺔ،ﺃﻭ ﺗﺤﻘﻴﻖ
ﻣﻄﻠﻮﺏ،ﺃﻭ ﻧﺤﻮ ﺫﻟﻚ ﻣﻤﺎ ﻫﻮ ﻣﻦ
ﺍﺧﺘﺼﺎﺹ ﺍﻟﻠﻪ ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ-ﻓﻜﻞ
ﻫﺬﺍ ﻭﺃﻣﺜﺎﻟﻪ ﻋﺒﺎﺩﺓ ﻟﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ،
ﻭﺍﺗﺨﺎﺫ ﻟﺸﺮﻳﻚ ﻣﻊ ﺍﻟﻠﻪ،ﻗﺎﻝ
ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰSmileﻗُﻞْ ﺇِﻧَّﻤَﺎ ﺃَﻧَﺎ ﺑَﺸَﺮٌ
ﻣِﺜْﻠُﻜُﻢْ ﻳُﻮﺣَﻰ ﺇِﻟَﻲَّ ﺃَﻧَّﻤَﺎ ﺇِﻟَﻬُﻜُﻢْ
ﺇِﻟَﻪٌ ﻭَﺍﺣِﺪٌ ﻓَﻤَﻦْ ﻛَﺎﻥَ ﻳَﺮْﺟُﻮﺍ ﻟِﻘَﺎﺀَ
ﺭَﺑِّﻪِ ﻓَﻠْﻴَﻌْﻤَﻞْ ﻋَﻤَﻠًﺎ ﺻَﺎﻟِﺤًﺎ ﻭَﻟَﺎ
ﻳُﺸْﺮِﻙْ ﺑِﻌِﺒَﺎﺩَﺓِ ﺭَﺑِّﻪِ ﺃَﺣَﺪًﺍ(
ﺍﻟﻜﻬﻒ. 110/
ﻭﺃﻣﺜﺎﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺁﻳﺎﺕ ﺗﻮﺣﻴﺪ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ
ﻛﺜﻴﺮ.
ﻭﺇﻣﺎ ﺃﻥ ﻳﺠﻌﻞ ﻟﻠﻪ ﻧﺪﺍ ﻓﻲ
ﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻊ،ﺑﺄﻥ ﻳﺘﺨﺬ ﻣﺸﺮﻋﺎ ﻟﻪ
ﺳﻮﻯ ﺍﻟﻠﻪ،ﺃﻭ ﺷﺮﻳﻜﺎ ﻟﻠﻪ ﻓﻲ
ﺍﻟﺘﺸﺮﻳﻊ،ﻳﺮﺗﻀﻲ ﺣﻜﻤﻪ
ﻭﻳﺪﻳﻦ ﺑﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺤﻠﻴﻞ
ﻭﺍﻟﺘﺤﺮﻳﻢ؛ ﻋﺒﺎﺩﺓ ﻭﺗﻘﺮﺑﺎ ﻭﻗﻀﺎﺀ
ﻭﻓﺼﻼ ﻓﻲ ﺍﻟﺨﺼﻮﻣﺎﺕ،ﺃﻭ ﻳﺴﺘﺤﻠﻪ
ﻭﺇﻥ ﻟﻢ ﻳﺮﻩ ﺩﻳﻨﺎ،ﻭﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﻳﻘﻮﻝ
ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ ﻭﺍﻟﻨﺼﺎﺭﻯ:
)ﺍﺗَّﺨَﺬُﻭﺍ ﺃَﺣْﺒَﺎﺭَﻫُﻢْ ﻭَﺭُﻫْﺒَﺎﻧَﻬُﻢْ
ﺃَﺭْﺑَﺎﺑًﺎ ﻣِﻦْ ﺩُﻭﻥِ ﺍﻟﻠَّﻪِ ﻭَﺍﻟْﻤَﺴِﻴﺢَ ﺍﺑْﻦَ
ﻣَﺮْﻳَﻢَ ﻭَﻣَﺎ ﺃُﻣِﺮُﻭﺍ ﺇِﻟَّﺎ ﻟِﻴَﻌْﺒُﺪُﻭﺍ ﺇِﻟَﻬًﺎ
ﻭَﺍﺣِﺪًﺍ ﻟَﺎ ﺇِﻟَﻪَ ﺇِﻟَّﺎ ﻫُﻮَ ﺳُﺒْﺤَﺎﻧَﻪُ ﻋَﻤَّﺎ
ﻳُﺸْﺮِﻛُﻮﻥَ(ﺍﻟﺘﻮﺑﺔ، 31/ﻭﺃﻣﺜﺎﻝ
ﻫﺬﺍ ﻣﻦ ﺍﻵﻳﺎﺕ ﻭﺍﻷﺣﺎﺩﻳﺚ ﺍﻟﺘﻲ
ﺟﺎﺀﺕ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﺿﺎ ﺑﺤﻜﻢ ﺳﻮﻯ
ﺣﻜﻢ ﺍﻟﻠﻪ،ﺃﻭ ﺍﻹﻋﺮﺍﺽ ﻋﻦ
ﺍﻟﺘﺤﺎﻛﻢ ﺇﻟﻰ ﺣﻜﻢ ﺍﻟﻠﻪ
ﻭﺍﻟﻌﺪﻭﻝ ﻋﻨﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺘﺤﺎﻛﻢ ﺇﻟﻰ
ﻗﻮﺍﻧﻴﻦ ﻭﺿﻌﻴﺔ،ﺃﻭ ﻋﺎﺩﺍﺕ ﻗﺒﻠﻴﺔ،
ﺃﻭ ﻧﺤﻮ ﺫﻟﻚ.
ﻓﻬﺬﻩ ﺍﻷﻧﻮﺍﻉ ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ ﻫﻲ ﺍﻟﺸﺮﻙ
ﺍﻷﻛﺒﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﺗﺪ ﺑﻪ ﻓﺎﻋﻠﻪ ﺃﻭ
ﻣﻌﺘﻘﺪﻩ ﻋﻦ ﻣﻠﺔ ﺍﻹﺳﻼﻡ،ﻓﻼ
ﻳﺼﻠﻰ ﻋﻠﻴﻪ ﺇﺫﺍ ﻣﺎﺕ،ﻭﻻ ﻳﺪﻓﻦ ﻓﻲ
ﻣﻘﺎﺑﺮ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ،ﻭﻻ ﻳﻮﺭﺙ ﻋﻨﻪ
ﻣﺎﻟﻪ،ﺑﻞ ﻳﻜﻮﻥ ﻟﺒﻴﺖ ﻣﺎﻝ
ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ،ﻭﻻ ﺗﺆﻛﻞ ﺫﺑﻴﺤﺘﻪ
ﻭﻳﺤﻜﻢ ﺑﻮﺟﻮﺏ ﻗﺘﻠﻪ،ﻭﻳﺘﻮﻟﻰ
ﺫﻟﻚ ﻭﻟﻲ ﺃﻣﺮ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﺇﻻ ﺃﻧﻪ
ﻳﺴﺘﺘﺎﺏ ﻗﺒﻞ ﻗﺘﻠﻪ،ﻓﺈﻥ ﺗﺎﺏ ﻗﺒﻠﺖ
ﺗﻮﺑﺘﻪ ﻭﻟﻢ ﻳﻘﺘﻞ ﻭﻋﻮﻣﻞ ﻣﻌﺎﻣﻠﺔ
ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ.
ﺃﻣﺎ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﺻﻐﺮ:ﻓﻜﻞ ﻣﺎ ﻧﻬﻰ
ﻋﻨﻪ ﺍﻟﺸﺮﻉ ﻣﻤﺎ ﻫﻮ ﺫﺭﻳﻌﺔ ﺇﻟﻰ
ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ ﻭﻭﺳﻴﻠﺔ ﻟﻠﻮﻗﻮﻉ
ﻓﻴﻪ،ﻭﺟﺎﺀ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﺼﻮﺹ ﺗﺴﻤﻴﺘﻪ
ﺷﺮﻛﺎ،ﻛﺎﻟﺤﻠﻒ ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ،
ﻓﺈﻧﻪ ﻣﻈﻨﺔ ﻟﻼﻧﺤﺪﺍﺭ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺸﺮﻙ
ﺍﻷﻛﺒﺮ؛ ﻭﻟﻬﺬﺍ ﻧﻬﻰ ﻋﻨﻪ ﺍﻟﻨﺒﻲ
ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ،ﻓﻘﺪ ﺛﺒﺖ
ﻋﻨﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺃﻧﻪ
ﻗﺎﻝSmileﺃﻻ ﺇﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﻨﻬﺎﻛﻢ ﺃﻥ
ﺗﺤﻠﻔﻮﺍ ﺑﺂﺑﺎﺋﻜﻢ،ﻭﻣﻦ ﻛﺎﻥ
ﺣﺎﻟﻔﺎ ﻓﻠﻴﺤﻠﻒ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﺃﻭ ﻟﻴﺼﻤﺖ(
ﺑﻞ ﺳﻤﺎﻩ:ﻣﺸﺮﻛﺎ،ﺭﻭﻯ ﺍﺑﻦ ﻋﻤﺮ
ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻬﻤﺎ،ﺃﻥ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ
ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻗﺎﻝSmileﻣﻦ ﺣﻠﻒ
ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻘﺪ ﺃﺷﺮﻙ(ﺭﻭﺍﻩ
ﺃﺣﻤﺪ ﻭﺍﻟﺘﺮﻣﺬﻱ ﻭﺍﻟﺤﺎﻛﻢ
ﺑﺈﺳﻨﺎﺩ ﺟﻴﺪ؛ﻷﻥ ﺍﻟﺤﻠﻒ ﺑﻐﻴﺮ
ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻴﻪ ﻏﻠﻮ ﻓﻲ ﺗﻌﻈﻴﻢ ﻏﻴﺮ
ﺍﻟﻠﻪ،ﻭﻗﺪ ﻳﻨﺘﻬﻲ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﺘﻌﻈﻴﻢ
ﺑﻤﻦ ﺣﻠﻒ ﺑﻐﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺸﺮﻙ
ﺍﻷﻛﺒﺮ.
ﻭﻣﻦ ﺃﻣﺜﻠﺔ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﺻﻐﺮ ﺃﻳﻀﺎ:
ﻣﺎ ﻳﺠﺮﻱ ﻋﻠﻰ ﺃﻟﺴﻨﺔ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦ
ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﻗﻮﻟﻬﻢ:ﻣﺎ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ
ﻭﺷﺌﺖ،ﻭﻟﻮﻻ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺃﻧﺖ،ﻭﻧﺤﻮ
ﺫﻟﻚ،ﻭﻗﺪ ﻧﻬﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ
ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻋﻦ ﺫﻟﻚ،ﻭﺃﺭﺷﺪ ﻣﻦ
ﻗﺎﻟﻪ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻳﻘﻮﻝSmileﻣﺎ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ
ﻭﺣﺪﻩ(ﺃﻭ)ﻣﺎ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﺛﻢ ﺷﺌﺖ؛(
ﺳﺪﺍ ﻟﺬﺭﻳﻌﺔ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ ﻣﻦ
ﺍﻋﺘﻘﺎﺩ ﺷﺮﻳﻚ ﻟﻠﻪ ﻓﻲ ﺇﺭﺍﺩﺓ
ﺣﺪﻭﺙ ﺍﻟﻜﻮﻧﻴﺎﺕ ﻭﻭﻗﻮﻋﻬﺎ،ﻭﻓﻲ
ﻣﻌﻨﻰ ﺫﻟﻚ ﻗﻮﻟﻬﻢ:ﺗﻮﻛﻠﺖ ﻋﻠﻰ
ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻋﻠﻴﻚ،ﻭﻗﻮﻟﻬﻢ:ﻟﻮﻻ
ﺻﻴﺎﺡ ﺍﻟﺪﻳﻚ ﺃﻭ ﺍﻟﺒﻂ ﻟﺴﺮﻕ
ﺍﻟﻤﺘﺎﻉ.
ﻭﻣﻦ ﺃﻣﺜﻠﺔ ﺫﻟﻚ:ﺍﻟﺮﻳﺎﺀ ﺍﻟﻴﺴﻴﺮ
ﻓﻲ ﺃﻓﻌﺎﻝ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺍﺕ ﻭﺃﻗﻮﺍﻟﻬﺎ،ﻛﺄﻥ
ﻳﻄﻴﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﺃﺣﻴﺎﻧﺎ ﻟﻴﺮﺍﻩ
ﺍﻟﻨﺎﺱ،ﺃﻭ ﻳﺮﻓﻊ ﺻﻮﺗﻪ ﺑﺎﻟﻘﺮﺍﺀﺓ
ﺃﻭ ﺍﻟﺬﻛﺮ ﺃﺣﻴﺎﻧﺎ ﻟﻴﺴﻤﻌﻪ ﺍﻟﻨﺎﺱ
ﻓﻴﺤﻤﺪﻭﻩ،ﺭﻭﻯ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ
ﺑﺈﺳﻨﺎﺩ ﺣﺴﻦ ﻋﻦ ﻣﺤﻤﻮﺩ ﺑﻦ ﻟﺒﻴﺪ
ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ ﻗﺎﻝ:ﻗﺎﻝ ﺭﺳﻮﻝ
ﺍﻟﻠﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢSmileﺇﻥ
ﺃﺧﻮﻑ ﻣﺎ ﺃﺧﺎﻑ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﺍﻟﺸﺮﻙ
ﺍﻷﺻﻐﺮ:ﺍﻟﺮﻳﺎﺀ، (ﺃﻣﺎ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﻻ
ﻳﺄﺗﻲ ﺑﺄﺻﻞ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩﺓ ﺇﻻ ﺭﻳﺎﺀ ﻭﻟﻮﻻ
ﺫﻟﻚ ﻣﺎ ﺻﻠﻰ ﻭﻻ ﺻﺎﻡ ﻭﻻ ﺫﻛﺮ
ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻻ ﻗﺮﺃ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﻓﻬﻮ ﻣﺸﺮﻙ
ﺷﺮﻛﺎ ﺃﻛﺒﺮ،ﻭﻫﻮ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻨﺎﻓﻘﻴﻦ
ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﻓﻴﻬﻢSmileﺇِﻥَّ
ﺍﻟْﻤُﻨَﺎﻓِﻘِﻴﻦَ ﻳُﺨَﺎﺩِﻋُﻮﻥَ ﺍﻟﻠَّﻪَ ﻭَﻫُﻮَ
ﺧَﺎﺩِﻋُﻬُﻢْ ﻭَﺇِﺫَﺍ ﻗَﺎﻣُﻮﺍ ﺇِﻟَﻰ ﺍﻟﺼَّﻠَﺎﺓِ
ﻗَﺎﻣُﻮﺍ ﻛُﺴَﺎﻟَﻰ ﻳُﺮَﺍﺀُﻭﻥَ ﺍﻟﻨَّﺎﺱَ ﻭَﻟَﺎ
ﻳَﺬْﻛُﺮُﻭﻥَ ﺍﻟﻠَّﻪَ ﺇِﻟَّﺎ ﻗَﻠِﻴﻠًﺎ*
ﻣُﺬَﺑْﺬَﺑِﻴﻦَ ﺑَﻴْﻦَ ﺫَﻟِﻚَ ﻟَﺎ ﺇِﻟَﻰ ﻫَﺆُﻟَﺎﺀِ
ﻭَﻟَﺎ ﺇِﻟَﻰ ﻫَﺆُﻟَﺎﺀِ...ﺍﻵﻳﺔ، (ﺇﻟﻰ ﺃﻥ
ﻗﺎﻝSmileﺇِﻥَّ ﺍﻟْﻤُﻨَﺎﻓِﻘِﻴﻦَ ﻓِﻲ ﺍﻟﺪَّﺭْﻙِ
ﺍﻟْﺄَﺳْﻔَﻞِ ﻣِﻦَ ﺍﻟﻨَّﺎﺭِ ﻭَﻟَﻦْ ﺗَﺠِﺪَ ﻟَﻬُﻢْ
ﻧَﺼِﻴﺮًﺍ*ﺇِﻟَّﺎ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﺗَﺎﺑُﻮﺍ ﻭَﺃَﺻْﻠَﺤُﻮﺍ
ﻭَﺍﻋْﺘَﺼَﻤُﻮﺍ ﺑِﺎﻟﻠَّﻪِ ﻭَﺃَﺧْﻠَﺼُﻮﺍ ﺩِﻳﻨَﻬُﻢْ
ﻟِﻠَّﻪِ ﻓَﺄُﻭﻟَﺌِﻚَ ﻣَﻊَ ﺍﻟْﻤُﺆْﻣِﻨِﻴﻦَ ﻭَﺳَﻮْﻑَ
ﻳُﺆْﺕِ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﺍﻟْﻤُﺆْﻣِﻨِﻴﻦَ ﺃَﺟْﺮًﺍ ﻋَﻈِﻴﻤًﺎ(
ﺍﻟﻨﺴﺎﺀ. 146-142/ﻭﺻﺪﻕ ﻓﻴﻬﻢ
ﻗﻮﻟﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ ﻓﻲ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﺍﻟﻘﺪﺳﻲ:
)ﺃﻧﺎ ﺃﻏﻨﻰ ﺍﻟﺸﺮﻛﺎﺀ ﻋﻦ ﺍﻟﺸﺮﻙ،
ﻣﻦ ﻋﻤﻞ ﻋﻤﻼ ﺃﺷﺮﻙ ﻣﻌﻲ ﻓﻴﻪ
ﻏﻴﺮﻱ ﺗﺮﻛﺘﻪ ﻭﺷﺮﻛﻪ(ﺭﻭﺍﻩ
ﻣﺴﻠﻢ ﻓﻲ ﺻﺤﻴﺤﻪ.
ﻭﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﺻﻐﺮ ﻻ ﻳﺨﺮﺝ ﻣﻦ
ﺍﺭﺗﻜﺲ ﻓﻴﻪ ﻣﻦ ﻣﻠﺔ ﺍﻹﺳﻼﻡ،
ﻭﻟﻜﻨﻪ ﺃﻛﺒﺮ ﺍﻟﻜﺒﺎﺋﺮ ﺑﻌﺪ
ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ؛ ﻭﻟﺬﺍ ﻗﺎﻝ ﻋﺒﺪ
ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ ﻣﺴﻌﻮﺩSmileﻷﻥ ﺃﺣﻠﻒ ﺑﺎﻟﻠﻪ
ﻛﺎﺫﺑﺎ ﺃﺣﺐ ﺇﻟﻲ ﻣﻦ ﺃﻥ ﺃﺣﻠﻒ
ﺑﻐﻴﺮﻩ ﺻﺎﺩﻗﺎ. (
ﻭﻋﻠﻰ ﻫﺬﺍ؛ﻓﻤﻦ ﺃﺣﻜﺎﻣﻪ:ﺃﻥ
ﻳﻌﺎﻣﻞ ﻣﻌﺎﻣﻠﺔ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻓﻴﺮﺛﻪ
ﺃﻫﻠﻪ،ﻭﻳﺮﺛﻬﻢ ﺣﺴﺐ ﻣﺎ ﻭﺭﺩ ﺑﻴﺎﻧﻪ
ﻓﻲ ﺍﻟﺸﺮﻉ،ﻭﻳﺼﻠﻰ ﻋﻠﻴﻪ ﺇﺫﺍ ﻣﺎﺕ،
ﻭﻳﺪﻓﻦ ﻓﻲ ﻣﻘﺎﺑﺮ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ،
ﻭﺗﺆﻛﻞ ﺫﺑﻴﺤﺘﻪ،ﺇﻟﻰ ﺃﻣﺜﺎﻝ ﺫﻟﻚ
ﻣﻦ ﺃﺣﻜﺎﻡ ﺍﻹﺳﻼﻡ،ﻭﻻ ﻳﺨﻠﺪ ﻓﻲ
ﺍﻟﻨﺎﺭ ﺇﻥ ﺃﺩﺧﻠﻬﺎ ﻛﺴﺎﺋﺮ
ﻣﺮﺗﻜﺒﻲ ﺍﻟﻜﺒﺎﺋﺮ ﻋﻨﺪ ﺃﻫﻞ
ﺍﻟﺴﻨﺔ ﻭﺍﻟﺠﻤﺎﻋﺔ،ﺧﻼﻓﺎ
ﻟﻠﺨﻮﺍﺭﺝ ﻭﺍﻟﻤﻌﺘﺰﻟﺔ.
ﻭﺑﺎﻟﻠﻪ ﺍﻟﺘﻮﻓﻴﻖ.ﻭﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ
ﻧﺒﻴﻨﺎ ﻣﺤﻤﺪ ﻭﺁﻟﻪ ﻭﺻﺤﺒﻪ ﻭﺳﻠﻢ"
ﺍﻧﺘﻬﻰ.
ﺍﻟﻠﺠﻨﺔ ﺍﻟﺪﺍﺋﻤﺔ ﻟﻠﺒﺤﻮﺙ
ﺍﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﻭﺍﻹﻓﺘﺎﺀ
ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ ﺑﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ
ﺑﻦ ﺑﺎﺯ،ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺯﺍﻕ
ﻋﻔﻴﻔﻲ،ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ
ﻏﺪﻳﺎﻥ،ﺍﻟﺸﻴﺦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻦ

_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://qqqq.forumegypt.net
 
ﻣﺎ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﺮﻙ ﺍﻷﻛﺒﺮ ﻭﺍﻷﺻﻐﺮ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ ﺍﻟﺘﻌﺮﻳﻒ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: حراسُ العَقيده-
انتقل الى: