مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  محمدشوقىمحمدشوقى  التسجيلالتسجيل  دخول      
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
تتمني ادارة المنتدى النجاح الباهر والتفوق للدكتوره صفوه محمد شوقي وتكون من الاوائل،، كما تهنيئ ادارة المنتدى معالي المستشاره ايه محمد شوقي بالنجاح بتقدير جيد جداً،
خطبة الجمعه 20/8/2021 للشيخ محمد شوقي بمسجد الايمان بالخياطه دمياط، ،بعنوان جبر الخواطر واثره في الفرد والمجتمع،،،
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
تدوين العالم رمضان 0 موزلى أحمد السنة د_خالد_عماره الحديث ماذا الاسلام توثيق الملك خطبة محمد رواية 06 فائدة_لغوية ثابت الكتاب تفسير أبناء_يسوع_يدخلون_دين_المسيح الاشهر منقول حديث سورة
المواضيع الأخيرة
» اي تلك الاقانيم صحيح،،
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:48 am من طرف Admin

» لمن كان يصلي المسيح
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:34 am من طرف Admin

» دعوة اخواننا النصارى للتفكر
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالإثنين 02 مايو 2022, 6:42 pm من طرف Admin

» لااجتهاد مع نص،،
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالأحد 24 أبريل 2022, 5:55 pm من طرف Admin

» حسن الخاتمه خطبه
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالأحد 24 أبريل 2022, 1:33 am من طرف Admin

» حسن الخاتمه
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالسبت 23 أبريل 2022, 10:40 pm من طرف Admin

» ادلة وجود انجيل برنابا قبل الإسلام
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالجمعة 22 أبريل 2022, 12:54 am من طرف Admin

» متي بدأ تحريف الانجيل
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالخميس 21 أبريل 2022, 9:43 pm من طرف Admin

» القيمه في اخراج زكاة الفطر
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالخميس 21 أبريل 2022, 1:51 pm من طرف Admin

مايو 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

 

 معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 7465
نقاط : 25469
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Empty
مُساهمةموضوع: معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي   معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي Emptyالأربعاء 07 سبتمبر 2011, 11:13 am

إنَّ معرفةَ طريقِ الهُدَى وحدها لا تَكْفِي للسير فيه، فقيودُ الشهواتِ تُقيِّدُ القلبَ وتجذبُه إلى الأرض، ووساوسُ الشيطانِ وإغراءاتُه تثبِّط الإنسانَ كلَّما هَمَّ بفعل الخير.

.. نعم، هذا صحيحٌ فمعرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي بل لابدَّ من وسيلةٍ تُعِينُ الناسَ على السير فيه .. لابدَّ من دواءٍ يَشْفِي صدورَهم، ويُخَلِّصُ قلوبَهم من سيطرةِ الهوى وحبِّ الدنيا والتثاقُلِ إلى الأرض، لابدَّ من وجودِ مادةٍ تُفَجِّرُ الطاقاتِ وتولِّدُ القوةَ الدافعةَ داخلَ الإنسان للسيرِ في طرق الهداية .. وهنا يظهر أعظمُ جانبٍ لمعجزة القرآن، ألا وهو قدرتُه الفذَّة على التغييرِ والتقويم لكل مَن يُقْبِل عليه، ويدخل في دائرة تأثير مُعْجِزته، وذلك من خلال قوة تأثيره على المشاعر، فيمتزج بها مدلولُ القناعاتِ العقلية التي تُقَدِّمها الآياتُ فتصبح إيماناً يستقرُّ في القلب؛ ليتم ترجمةُ هذا الإيمان بعد ذلك في صورة عملٍ وسلوك.

فالقرآنُ ليس وسيلةً للهداية فقط بل هو {هُدًى وَشِفَاءٌ} [فصلت:44].. يدلُّ الناسَ على الطريقِ إلى الله، ويأخذُ بأيديهم إليه، ويكونُ لهم في ذلك الطريق نعم الصاحب الأمين {قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ * يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ} [المائدة:15، 16].

أرأيتَ ما وَصَفَ اللهُ به القرآن، وأنه ليس بكتابِ هدايةٍ فقط بل إنه -أيضًا- يقوم بإخراج الناسِ من الظلماتِ إلى النورِ بإذن الله؟!

ومما يؤكِّدُ هذا المعنى المثالُ الذي ضَرَبَه الله -عز وجل- للناسِ وبَيَّنَ فيه قدرةَ القرآنِ على التأثير والتغيير:

في قوله: {لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآَنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ} [الحشر:21].

فالقرآنُ هو الرحمةُ العُظْمَى التي أرسلها الله للبشريةِ؛ لتكون بمثابةِ الوسيلةِ السهلة والدواءِ الناجعِ لشفائها من أمراضها، وهدايتها إليه، وقوله: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ} [يونس:57].

.. نعم – أخي – هذه هي أهمُّ وأخطرُ وظيفة للقرآن، وهذا هو السرُّ الأعظم لمعجزته، فكلُّ آيةٍ من آياته، وكلُّ سورةٍ من سِوَرِه، تحملُ منابعَ غزيرة للإيمان .. هذه المنابعُ جاهزةٌ للتفجُّر والتدفُّق في قلبِ أي شخصٍ يتعرَّضُ لها مهما بلغتْ قَسْوَتُه، ومهما كانت عِلَّتُه.

فالقرآن لا يستعصي عليه –بإذن الله– مرضٌ من الأمراض إلا ويشفيه، ولا شبهةٌ أو ظلمةٌ من الظلمات إلا وينيرها بنور الله الذي يَفِيضُ ويَشِعُ من كلِّ آياتِه وكلماتِه، فيتبدّلُ حالُ كلِّ من يتعرّضُ له تعرُّضاً مستمِرًَّا؛ ليصبحَ شخصاً آخر تتمثّلُ فيه معاني العبودية الحَقَّة، والتعامل الصحيح المتوازن مع كل مُتَغِيِّراتِ حياتِه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://qqqq.forumegypt.net
 
معرفةُ طريق الهُدَى وحدها لا تكفي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الحمية لا تكفي لإنقاص الوزن
» معوقات في طريق الهداية
» حكم شراء شقة عن طريق البنك
»  طريق المرأة المسلمة
»  انا اتعرفت على وحدة عن طريق الماسنجر

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: القرآن الكريم وعلومه-
انتقل الى: