مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  محمدشوقىمحمدشوقى  التسجيلالتسجيل  دخول      
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
تتمني ادارة المنتدى النجاح الباهر والتفوق للدكتوره صفوه محمد شوقي وتكون من الاوائل،، كما تهنيئ ادارة المنتدى معالي المستشاره ايه محمد شوقي بالنجاح بتقدير جيد جداً،
خطبة الجمعه 20/8/2021 للشيخ محمد شوقي بمسجد الايمان بالخياطه دمياط، ،بعنوان جبر الخواطر واثره في الفرد والمجتمع،،،
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
ثابت أحمد حديث أبناء_يسوع_يدخلون_دين_المسيح الاسلام العالم محمد رواية الملك موزلى تدوين البسمله الكتاب فائدة_لغوية 06 سورة خطبة ماذا منقول رمضان السنة الحديث توثيق تفسير د_خالد_عماره 0
المواضيع الأخيرة
» سعدالهلالي غير ضابط
فتاوى عن الصلاه  Emptyالجمعة 01 يوليو 2022, 2:33 pm من طرف Admin

» اخذ المضحي من شعره،، دراسه
فتاوى عن الصلاه  Emptyالخميس 30 يونيو 2022, 2:37 am من طرف Admin

» البشارة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلّم،،
فتاوى عن الصلاه  Emptyالجمعة 10 يونيو 2022, 7:00 pm من طرف Admin

» خرافة لاهوت المسيح،،،
فتاوى عن الصلاه  Emptyالأحد 29 مايو 2022, 12:06 am من طرف Admin

» شبهة حذف سورتي الخلع والحفد
فتاوى عن الصلاه  Emptyالسبت 28 مايو 2022, 11:12 pm من طرف Admin

» اي تلك الاقانيم صحيح،،
فتاوى عن الصلاه  Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:48 am من طرف Admin

» لمن كان يصلي المسيح
فتاوى عن الصلاه  Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:34 am من طرف Admin

» دعوة اخواننا النصارى للتفكر
فتاوى عن الصلاه  Emptyالإثنين 02 مايو 2022, 6:42 pm من طرف Admin

» لااجتهاد مع نص،،
فتاوى عن الصلاه  Emptyالأحد 24 أبريل 2022, 5:55 pm من طرف Admin

سبتمبر 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
252627282930 
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

 

 فتاوى عن الصلاه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 7470
نقاط : 25484
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

فتاوى عن الصلاه  Empty
مُساهمةموضوع: فتاوى عن الصلاه    فتاوى عن الصلاه  Emptyالأربعاء 10 سبتمبر 2014, 11:14 pm

ص 294 حكم الصلاة خلف أهل البدع
س يُفتي البعض بأنه لا يجوز الصلاة وراء الإمام المبتدع والذي ينكر كثيرًا من السنن , غير أن الحديث يقول "صلوا وراء كل برٍّ وفاجر " . فهل تجوز الصلاة وراء هذا الإمام أم لا ؟
ج هذا الحديث الذي أشار إليه السائل " صلوا وراء كل بر وفاجر " لا أصل له بهذا اللفظ . ولكن لا شك أن الصلاة خلف من هو أتقى لله وأقوى في دين الله أفضل من الصلاة خلف المتهاون بدين الله . وأهل البدع ينقسمون إلى قسمين أهل بدع مكفرة , وأخرى غير مكفرة . فأما أهل البدع المكفرة فإن الصلاة خلفهم لا تصح , لأنهم كفار لا تقبل صلاتهم عند الله فلا يصح أن يكونوا أئمة للمسلمين . وأما أهل البدع غير المكفرة فالصلاة خلفهم تنبني على خلاف العلماء في الصلاة خلف أهل الفسق ، و الراجح أن الصلاة خلف أهل الفسق جائزة , إلا إذا كان في ترك الصلاة خلفهم مصلحة , مثل أن يكون ذلك سبباً في ردعهم عن فسوقهم , فإن الأولى هنا ألا يصلّى خلفهم .
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/429)


ص 295 حكم الصلاة خلف الإمام الذي يتداوى بالشعوذة
س اكتشفتُ أن الإمام الذي يصلي بنا في مسجد قريتنا يتداوى بالتمائم والشعوذة ، فهل علي ذنب في الصلاة وراءه بعد علمي بذلك ؟
ج الأصل في هذه المسألة أن نقول إن كل من صحته صلاته من المسلمين صحت إمامته , لا سيما إذا كان الإنسان يجهل حال الإمام , وأما من لا تصح صلاته من أهل البدع الذين تصل بدعتهم إلى الكفر , فهؤلاء لاتصح الصلاة خلفهم لعدم صحة صلاتهم . وهذا الرجل الذي يتداوى بالشعوذة والتمائم , نقول هو يتداوى بأمرين التمائم و الشعوذة , أما الشعوذة فمحرمة بلا شك لما فيها من الخداع , وربما يكون فيها شيء يوصل إلى الكفر , كما لو استخدم الشياطين , وتقرب إليهم بالذبح والدعاء وما أشبه ذلك . وأما التمائم فإن كانت من القرآن , أو من الأدعية المشروعة فقد اختلف العلماء فيها فمنهم من أباحها , ومنهم من منعها , والصحيح المنع , ولكن لا تصل إلى أن ينفر من الصلاة خلف الإمام الذي يستعملها . أما إذا كانت التمائم من الرقى الشركية البدعية , فإنه لا يجوز استعمالها قولاً واحداً , وعلى الإنسان أن يتوب إلى الله تعالى من فعلها ويبتعد عنها .
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/430)


أطفالي الصغار يؤدون الصلاة وزوجتي تممتنع
س لي أطفال لم يتجاوز أكبرهم ثلاثة أعوام ، يقفون خلفي أثناء صلاتي بالمنزل ، وذلك لأعلمهم كيفية الصلاة ، ويكون ذلك بدون وضوء منهم ، فهل يجوز ذلك ؟ وماذا أفعل تجاه زوجتي التي تتهاون أحياناً في أداء الصلاة ؟
ج جواب الشق الأول من السؤال أنه يجوز للإنسان أن يعلم أولاده الصلاة بالقول وبالفعل ، ولهذا لما صُنع المنبر للنبي صلى الله عليه وسلم ، صعد عليه وجعل يصلي عليه ، فإذا أراد السجود نزل وسجد على الأرض ، ثم قال عليه الصلاة والسلام " إنما فعلت هذا لتأتموا بي ولتعلموا صلاتي" . وينبغي أيضاً أن يعلم هؤلاء الوضوء ماداموا يفقهون ويفهمون ، لكن الذين في السن التي ذكرها السائل وهو أن أكبرهم له ثلاث سنوات لا أظنهم يعقلون كما ينبغي . والنبي عليه الصلاة والسلام أمر أن نأمر أولادنا بالصلاة لسبع سنين ، وأن نضربهم عليها لعشر . وأما جواب الشق الثاني وهو أن الزوجة لا تصلي فإن الواجب على زوجها أن يأمرها بالصلاة ويؤدبها عليها ، فإن أصرت إلا أن تدع الصلاة فإنها بذلك تكون كافرة والعياذ بالله، وحينئذ ينفسخ النكاح ولا تحل له مادامت قد تركت الصلاة لقول الله تعالى في المهاجرات { فَإِنْ عَلِمْتُمُوهُنَّ مُؤْمِنَاتٍ فَلا تَرْجِعُوهُنَّ إِلَى الْكُفَّارِ لا هُنَّ حِلٌّ لَهُمْ وَلا هُمْ يَحِلُّونَ لَهُن } . فالمسلم لا يحل له أن يتزوج بكافرة مرتدة عن الإسلام ، وإذا وقعت منها هذه الردة بعد النكاح فإن النكاح ينفسخ، ثم إن عادت إلى الإسلام قبل انتهاء العدة فهي زوجته وإلا فإنها تَبين منه .
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/431)


ص 296 صلاة الأطفال في المساجد
س هل يجوز أن يصلي الأطفال البالغين من العمر أقل من عشر سنوات في منتصف الصف ، وهم يلبسون السراويل قصيرة أو حفائض الأطفال لمن هم في سن 3 أو 4 سنوات ، وهل يجوز أن يصلي الإمام بشرشف ؟
ج يجوز صلاة الصبي المميِّز في أثناء الصف بعد أن يؤدَّب ويعلم احترام المسجد والمصلين بشرط الأمن من العبث ، وبشرط الطهارة الكاملة ، والأولى أن يكون الصبيان خلف الرجال إلا إذا خيف من اجتماعهم كثرة اللعب والضحك الذي يشوش على المصلين فالواجب تفريقهم ، فأما من دون التمييز فلا يُمكَّنون من دخول المسجد وقت الصلاة أو أثناء الخطبة فإنهم لا يعرفون حرمة المسجد .
وأما صلاة الإمام وغيره في ثوب واحد كالرداء وهو الشرشف فلا بأس بذلك إذا كان ساتراً للعورة ، لكن الأولى أن يلبس تحته إزاراً أو سروالاً ليأمن خروج شيء من العورة .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/432)


حكم قطع الصلاة لفتح الباب
س هل يجوز قطع الصلاة لفتح الباب ، أو الرد على الهاتف ؟
ج تلزمك الصلاة في المسجد مع الجماعة ، فإن تأخرت لعذر ثم دخلت في الصلاة لم يجز لك قعطها لطارق أو هاتف أو غير ذلك ، لكن إن أزعجك الطارق وخشيت من الاضطراب جاز لك قطع الصلاة إن لم تستطع فتح الباب وأنت في الصلاة ولم يوجد هناك سواك .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/433)


ص 297 حكم لبس القفاز في الصلاة
س ما حكم لبس " القفاز " في الصلاة ، وخصوصاً إذا كان المصلي إماماً ؟
ج يجوز للرجال والنساء لبس القفاز في الصلاة وخارجها وللإمام وغيره ، فإنه قد يحتاج إليه لبرد أو نحوه ، ولم يرد النهي عنه إلا للمرأة في الإحرام .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/434)


حكم الجمع بين الصلاتين لغير عذر
س هل يجوز الجمع بين صلاتي الظهر والعصر يومياً ؟
ج لا يجوز الجمع بين الظهرين ولا بين العشاءين إلا لعذر يبيح ذلك ، كالسفر المستمر ، وكالمطر الذي يبل الثياب ويحصل معه وحْلٌ ومزلّة أقدام ، وكالمرض الذي يشق معه الوضوء ونحوه .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/435)


حكم الصلاة في أرض غير مستوية
س ما حكم الصلاة في أرض غير مستوية كالمرتفعات والمنحدرات بحيث لا يتمكن المصلي من الاعتدال في الصلاة وروكوعها وسجودها ؟
ج لا يجوز تحرّي الصلاة في أرض غير مستوية ، حيث لا يحصل الاطمئنان والخشوع الذي هو لب الصلاة ، لكن إن ضاق المسجد الجامع مثلاً واصطف الناس خارجه وكانت هناك أماكن منخفضة ومرتفعة لم يستطيعوا تسويتها جاز أن يصلوا فيها للضرورة .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/436)


حكم من صلى وهو جنب
س كنت جُنباً فصليت الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء ( ناسياً أني جنب ) ولم أتذكر إلا في اليوم التالي ، فهل أعيد الصلاة أم أن صلاتي صحيحة من باب النسيان ؟
ج لا بد من إعادة الصلاة ، حيث إن من صلى وهو محدث حدثاً أصغر أو أكبر فصلاته باطلة باطلة ولوكان ناسياً ، لأنه لم يهتم لصلاته ، وقد أعاد عمر ابن الخطاب رضي الله عنه الصلاة لما علم أنه قد احتلم ولم يغتسل .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/437)


ص 298 من فاجأه الريح في الصلاة
س إذا حضر رجل صلاة الجماعة وأثناء الصلاة خرج منه هواء ، فهل ينسحب أم ينتظر إلى انتهاء الجماعة ويعيدها حتى إن كان في التشهد الأخير ؟
ج ورد في الحديث " إذا أحدث أحدكم في الصلاة فليمسك بأنفه ولينصرف " . وعلى هذا فإن المحدِث يلزمه أن ينصرف من الصلاة ، ويذهب لتجديد الوضوء ولكن إن كان في الصف الأول وصعب عليه تخلل الصفوف فله البقاء إلى انتهاء الصلاة ثم ثعيدها ، ولا فرق بين الحدث في أول الصلاة أو في التشهد الأخير .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/438)


حكم الصلاة خلف القبوريين
س ما حكم الصلاة خلف إمام يعتقد في صاحب قبر صالح أنه ينفع أو يضر ؟
ج لا تجوز الصلاة خلفه ولا تصح ، لأن اعتقاد النفع والضر في الأموات شرك أكبر في الربوبية ، وهكذا دعاؤهم والاستعانة بهم والنذر والذبح لهم شرك أكبر في العبادة .
اللجنة الدائمة
* * *

(1/439)


الصلاة حلف الإمام بنية مخالفة
س حضرت إلى المسجد والإمام يصلي العصر ، ولم أكن قد أدّيت صلاة الظهر فدخلت معه بنيّة الظهر ، وبعد أن فرغت مع الجماعة أديت العصر منفرداً ، فهل ذلك جائز ؟
ج لا بأس بهذ الصلاة فيجوز أن تصلي الظهر خلف إمام يصلي العصر وبالعكس لاتفاق العدد ، ولا يضر اختلاف النية الخفية .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/440)


ص 299 حكم الجمع بن العشاءين في المطر والتجارة
س هل يجوز الجمع بين المغرب والعشاء في الليلة الممطرة وكثرة الوحْل المؤدي إلى المسجد ؟ وهل يجوز للتاجر الجمع بينهما جمع تقديم ، ليظل بعدها متجره مفتوحاً ؟
ج يجوز الجمع بين العشاءين للمطر إذا كان هاطلاً مستمراً أو هناك في الطريق وحل وطين ومزلة أقدام والطرق مظلمة والبرد شديد ، فأما جمع التجار لأجل فتح المتاجر دائماً فلا يجوز بل يجب إغلاق المتاجر وقت الصلاة .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/441)


حكم المشي في الصلاة لسد فرجة
س رأيت فُرجة في الصف الذي أمامي ، فهل يجوز لي أن أتحرك لأكمل الصف ، علماً بأنني كنت قد كبرت تكبيرة الإحرام ؟
ج يجوز أن تتقدم إلى الصف الذي يليك لسد فرجة ، فذلك من صِلة الصف ، ومَن وصل صفًاّ وصله الله ، ولو دعا ذلك إلى مشي خطوة أو خطوتين ، فهي حركة يسيرة مغتفرة ، والله أعلم .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/442)


حكم صلاة أكثر من فرض بوضوء واحد
س هل يجوز للإنسان أن يصلي فريضتين بوضوء واحد دون نية ؟
ج نعم يجوز ذلك ، إذا توضأ لصلاة الظهر مثلاً ثم حضرت صلاة العصر وهو على طهارة فله أن يصلي صلاة العصر بطهارة الظهر ، وإن لم يكن قد نوى حين تطهُّره أن يصلي بها الفريضتين ، لأن طهارته التي تطهرها لصلاة الظهر رفعت الحدث عنه ، وإذا ارتفع حدثه فإنه لا يعود إلا بوجود سببه ، وهو أحد نواقض الوضوء المعروفة . بل الإنسان إذا توضأ بغير نية الصلاة ، كأن يتوضأ لرفع الحدث فقط ، فإنه يصلي ما شاء من فروض ونوافل حتى تنتفض طهارته .
الشيخ ابن عثمين
* * *

(1/443)


ص 300 مواضع رفع اليدين في الصلاة
س ما حكم رفع اليدين في الصلاة ؟ ومتى يكون ؟
ج رفع اليدين في الصلاة له أربعة مواضع عند تكبيرة الإحرام ، وعند الركوع ، وعند الرفع منه ، وعند القيام من التشهد الأول . ويكون ابتداء الرفع مع ابتداء التكبير ، وله أن يرفع ثم يكبر ، أو يكبر ثم يرفع . أما عند الركوع فإذا أراد أن يهوي إلى الركوع رفع يديه ثم أهوى ووضع يديه على ركبتيه .وعند الرفع من الركوع يرفع يديه عن ركبتيه رافعاً لها حتى يستوي قائماً ثم يضعهما على صدره ، وفي القيام من التشهد الأول إذا قام رفع يديه إلى حذو المنكبين كما يكون كذلك عند تكبيرة الإحرام . وما عدا هذه المواضع الأربعة فإنه لا يرفع يديه . أما رفع اليدين في صلاة الجنازة فإنه مشروع في كل تكبيرة .
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/444)


من أدرك الإمام في التشهد الأخير
س شخص لحق الإمام في التشهد الأخير ، فهل يكتفي بقراءة التشهد أم يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ويدعو كذلك مع الدليل ؟
ج إذا أدرك الإمام في التشهد فإنه يدخل معه ويقرأ التشهد ويستمر حتى ينهيه ، لأنه إنما جلس في هذا الموطن متابعة لإمامه فليكن تابعًا لإمامه في الجلوس وفي الذكر المشروع في هذا الجلوس ، هذا هو المشروع له ، ولو اقتصر على التشهد الأول فأرجو ألا يكون به بأس ، لكن الأفضل أن يتابع حتى يكمل ، وهذا داخل في عموم قول النبي صلى الله عليه وسلم " فما أدركتم فصلّوا " . وفيما روي عنه " إذا أتى أحدكم الصلاة والإمام على حال فليصنع كما يصنع الإمام ".
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/445)


المسبل أثم وصلاته صحيحة
س ما حكم الصلاة في الثوب الذي غطى الكعبين ، وهل تصح الصلاة خلف مَن ثوبه كذلك ؟ رغم أن هذا الرجل يعلم أحاديث النهي عن ذلك . أفيدونا وجزاكم الله خيرًا .
ج صلاة المسبل صحيحة ولكنه آثم ، والواجب نصيحته وتحذيره مما حرم الله عليه ، ويحب على المسلم ألا تنزل ملابسه عن الكعب لقول النبي صلى الله عليه وسلم " ما أسفل من الكعبين من الإزار فهو في النار " . خرّجه الإمام البخاري في صحيحه . وحكم جميع الملابس من قميص وسراويل وبشت وحكم الإزار ، وقد صحّ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال " ثلاثة لا يكلمهم الله ولا ينظر إليهم يوم القيامة ولا يزكيهم ولهم عذاب أليم المسبل والمنان فيما أعطى والمنفق سلعته بالحلف الكاذب " . خرجه الإمام مسلم في صحيحه .
وهذا في حق الرجال ، أما المرأة فالواجب عليها ستر قدميها عند خروجها إلى الأسواق بالجوارب أو الملابس الضافية ، وهكذا في البيت إذا كان عندها أجنبي كأخي زوجها ونحوه وبالله التوفيق .
الشيخ ابن باز
* * *

(1/446)


ص 300 حكم صلاة المسبل
س إذا كان الثوب أو ( البنطلون ) طويلاً إلى بعد الكعبين ، فهل تصح الصلاة فيه ؟
ج إذا كان البنطلون نازلاً عن الكعبين فإنه محرم لقول النبي صلى الله عليه وسلم " ما أسفل من الكعبين من الإزار ففي النار " . وما قاله النبي صلى الله عليه وسلم في الإزار فإنه يكون في غيره . وعلى هذا فيجب على الإنسان أن يرفع بنطلونه وغيره من لباسه عما تحت كعبيه ، وإذا صلى به وهو نازل تحت الكعبين فقد اختلف أهل العلم في صحة صلاته ، فمنهم من يرى أن صلاته صحيحة لأن الرجل قد قام بالواجب وهو ستر العورة ، ومنهم من يرى أن صلاته ليست بصحيحة ، وذلك لأنه ستر عورته بثوب محرم ، وجعل هؤلاء من شروط الستر أن يكون الثوب مباحاً ، فالإنسان على خطر إذا صلى في ثياب مسبلة ، فعليه أن يتق الله عز وجل وأن يرفع ثيابه حتى تكون فوق كعبيه .
الشيخ ابن باز
* * *

(1/447)


ص 302 حكم جمع الصلوات لغير عذر
س هل يجوز الجمع بين الصلوات بدون أي عذر؟
ج لا يجوز الجمع بين الصلوات بدون عذر لقول الله تعالى { فَإِذَا اطْمَأْنَنْتُمْ فَأَقِيمُوا الصَّلاةَ إِنَّ الصَّلاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَاباً مَوْقُوتاً } ( سورة النساء ، الآية 103 ) . ولأن النبي صلى الله عليه وسلم وقّت الصلوات وجعل لكل صلاة وقتاً محدداً ، فتقديم الصلاة عن وقتها أو تأخيرها عن وقتها بدون عذر شرعي من تعدي حدود الله عز وجل . وقد قال الله تعالى { ومن يتعد حدود الله فأولئك هم الظالمون } . ( سورة البقرة ، الآية 229 ) { ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه } . فعلى المرء أن يصلي كل صلاة في وقتها ، ولكن إذا دعت الحاجة وشق على الإنسان أن يصلي كل صلاة في وقتها فلا حرج عليه أن يجمع حينئذ . فيجمع بين الظهر والعصر إما جمع تقديم أو تأخير حسب الأيسر له وبين المغرب والعشاء إما جمع تقديم و إما جمع تأخير حسب الأيسر له ، لقول ابن عباس رضي الله عنهما ( جمع النبي صلى الله عليه وسلم بين الظهر والعصر وبين المغرب والعشاء في المدينة من غير خوف ولا مطر ، فسئل عن ذلك فقال أراد أن لا يحرج أمته ) . أي أن لا يُدخل عليها الحرج في ترك الجمع ، وهذه إشارة من ابن عباس رضي الله عنهما إلى أن الجمع لا يحل إلا إذا كان في تركه حرج ومشقة ، وهذا هو المتعين فإن جمع الإنسان بين الصلاتين بدون عذر شرعي فإن الصلاة المجموعة إلى وقت الأخرى غير مقبولة عند الله ولا صحيحة ، وذلك لأنه عملها عملاً ليس عليه أمر الله ورسوله ، وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال " من عمل عملاً ليس عليه أمرنا فهو رد " .
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/448)


دعاء الاستفتاح يسن في كل صلاة إلا الجنازة
س هل يجب قراءة دعاء الاستفتاح في كل صلاة ؟
ج دعاء الاستفتاح بقوله سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدّك ولا إله غيرك . وهو غير واجب ، لكنه سنة مؤكدة بعد تكبيرة الإحرام وقبل القراءة ، ولا يشرع في صلاة الجنائز وحدها . وإنما يُسن في بقية الصلوات التي فيها ركوع وسجود كالفرائض والسنن الراتبة والوتر وصلاة الجمعة والعيدين والاستسقاء والكسوف والتراويح ونحوها . وقد ورد الاستفتاح بغير هذا المذكور ، فمن استفتح بشيء من الأدعية والأذكار الواردة فلابأس بذلك .
الشيخ ابن جبرين

(1/449)


ص 303 على المأموم متابعة إمامه
س هل يجوز لشخص يصلي خلف إمام سجود التلاوة إذا قرأ الإمام آيات بها سجود تلاوة ولم يسجد الإمام ، وماذا يفعل إذا سجد علماً بأنه فارق إمامه ؟
ج على المأموم متابعة إمامه في الصلاة في جميع الأفعال ، فإن سجد الإمام للتلاوة سجد معه ، وإن ترك السجود تركه معه ، ولا يجوز له أن يسجد وحده والإمام مستمر في القراءة . هذا في الصلاة الجهرية ، فأما الصلاة السرية كالظهر والعصر فيكره للإمام أو المأموم فيها قراءة آية سجدة ، فإن قرأها فلايسجد إماماً كان أو مأموماً ، لما في سجوده من المخالفة والتشويش ، فإذا سلَّم يسجد ، فإن قرأ الإمام آية سجدة في الجهرية فلم يسجد وسجد الإمام وحده ، فإن كان جاهلاً فهو معذور ، فإن كان عارفاً بمنع ذلك بطلت صلاته فيعيد تلك الصلاة . والله أعلم .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/450)


حكم الصلاة بين أعمدة المساجد
س هل يجوز فصل صف الجماعة بأعمدة المسجد إذا كان مزدحمًا بالمصلين ؟
ج لا ريب أن الأفضل في الصفوف أن تكون متراصة ، متوالية غير متباعدة ، هذا هو السنة . وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم بالتراص وسَد الخلل . وكان الصحابة رضي الله عنهم يتقون الصفوف بين السواري – أي بين الأعمدة – لما في ذلك من فصل الصف بعضه عن بعض . ولكن إذا دعت الحاجة إليه كما في السؤال بأن يكون المسجد مزدحمًا بالمصلين ، فإنه لا حرج في هذه الحال أن يصطفوا بين الأعمدة . لأن الأمور العارضة لها أحكام خاصة ، وللضرورات والحاجات أحكام تليق بها .
الشيخ ابن عثيمن
* * *

(1/451)


حكم قول المأموم استعنا بالله عند قراءة الإمام وإياك نستعين
س بعض المأمومين حين يقرأ الإمام في الفاتحة ( إياك نعبد وإياك نستعين ) يقولون استعنا بالله ، وبعضهم يقول ذلك جهراً، فما الحكم في ذلك ؟
ج الحكم في ذلك أنه لا ينبغي للمأموم هذا القول ولا وجه له ، لأن قارئ الفاتحة حين يقول ( إياك نعبد وإياك نستعين ) فذلك خبر عما في نفسه وضميره من أنه لا يعبد إلا الله ، ولا يستعين إلا به ، والمطلوب من المأموم أن يؤمِّن على قراءة الإمام حين يقول ( ولا الضالين ) ذلك هو المطلوب فقط . أما هذا الذي يقولونه فليس بمشروع ، وأيضاً فهو يؤذي من حوله بالتشويش عليهم .
الشيخ ابن عثمين
* * *

(1/452)


ص 304 حكم تكرار السورة الواحدة وحكم التطويل في ركن دون غيره
س ما حكم تكرار السورة الواحدة في الصلاة ؟ وماحكم التطويل في السجود عنه في الركوع وماحكم الاختلاف في التطويل بين ركعة وأخرى ؟
ج لا بأس بتكرار السورة في الركعة ولكنه خلاف الأوْلى . فالأفضل أن تقرأ سورة أخرى سواء في الركعة الواحدة أو الركعتين ، فالمعتاد من عهد النبوة إلى زماننا أن القارئ يقرأ في الركعة سورة واحدة أو عدداً من الآيات ، ثم في الركعة التي بعدها سورة أخرى أو آيات ، لكن لا بأس بالتكرار لعموم قوله تعالى { فاقرءوا ما تيسر من القرآن } . فأما الركوع والسجود فيجوز تطويله للمنفرد بحسب نشاطه ولو كثيراً ؛ أما الإمام فأدنى الكمال أن يقول سبحان ربي الأعلى ثلاث مرات وأعلاه عشر مرات . والمأموم يسبح ما دام إمامه راكعاً أو ساجداً . ويجوز أن يطيل بعض الركعات دون بعض لكن السنة أن تكون الركعة الأولى أطول من الثانية في القراءة ، وفي الركوع والسجود أن تتقارب الأركان .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/453)


حكم القنوت في صلاة الفجر
س أنا فتاة مسلمة عشت هنا في السعودية منذ ست سنوات تقريباً . وفي بلادنا عندما نصلي صلاة الفجر نقرأ القنوت . وهنا رأيتهم يصلون الفجر بدون قنوت فما حكم قراءة القنوت في الفجر ؟
ج ذهب الشافعية إلى استحباب القنوت دائماً في الركعة الأخيرة من الفجر بعد الرفع من الركوع ، واستدلّوا بما رُوي أنه صلى الله عليه وسلم ما زال يقنت في الصبح حتى فارق الدنيا ، ولما لم ينقل لهم ما كان يدعو به في القنوت المذكور استعملوا حديث الحسن المروي في قنوت الوتر ، وهو اللهم اهدني فيمن هديت .. إلخ .
وذهب الإمام أحمد وغير إلى أنه لا يشرع القنوت في الفجر إلا أن ينزل بالمسلمين نازلة كعدوٍّ وخوف ومرض عامٍّ ونحو ذلك ، لما روي أنه صلى الله عليه وسلم قنتَ شهراً يدعو على أحياء من العرب الذين قتلوا بعض الصحابة ثم تركه ، وقالوا إن الذي استمر عليه هو طول القيام المذكور في قوله تعالى { وقوموا لله قانتين } . وبكل حال فمن قنت تبعاً للشافعية فلا يُنكر عليه ، ولكن الصحيح أنه لا يشرع . ولم يثبت عنه صلى الله عليه وسلم ، الاستمرار عليه . فالأظهر أنه مكروه بلاسبب والله علم .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/454)


ص 305 إرخاء اليدين في الصلاة مخالف للسنة
س ما حكم السربلة في الصلاة ؟
ج إرخاء اليدين في الصلاة خلاف السنة ، فالسنة في حق المصلي أن يضع يده اليمنى على اليسرى وقد ثبت في صحيح البخاري من حديث سهل بن سعد قال كان النا س يؤمرون أن يضع الرجل يده اليمنى على ذراعه اليسرى في الصلاة .
ولا فرق في هذا بين ما قبل الركوع وما بعده ، لعموم حديث سهل بن سعد لأن فيه أنهم يؤمَرون أن يضع الرجل يده اليمنى على ذراع يده اليسرى في الصلاة وهذا عامّ ، إلا أنه يخرج منه الركوع لكون اليدين على الركبتين والسجود لكون اليدين على الأرض ، والجلوس لكون اليدين على الفخذين فيبقى حال القيام تكون فيه اليد اليمنى على اليد اليسرى قبل الركوع وبعد الركوع .
الشيخ ابن عثيمن
* * *

(1/455)


لا صحة لذلك
س سمعت كثيراً من الناس يقولون إذا لم تظهر علامة السجدة في الجبهة عند بلوغ الأربعين سنة أو أكثر فمعنى ذلك أن السجود غير صحيح أو أنه ناقص ، فما صحة ذلك ؟
ج لا صحة لذلك ، بل الله تعالى يقبل السجود من العبد إذا خلص فيه لربه ولو لم تظهر عليه علامة السجود لا قبل الأربعين ولا بعدها فإنها لا تظهر غالباً في أكثر الناس سيما في هذه الأزمنة لوجود الفرش والسجاد الوطيئة ، فليس من الضروري أن تظهر في الجبهة لذلك علامة ولا يبطل السجود لفقدها .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/456)


ص 306 حكم تأخير الصلاة
س ما حكم من يصلي الفجر قبل الظهربساعتين مثلاً ، علماً أنه كان نائماً طوال الفترة السابقة ؟
ج لا يجوز تأخير الصلاة عن وقتها إلا لعذر ، والنوم قد لا يكون عذراً لكل واحد ، فإنه يتمكن من النوم مبكراً ليستيقظ وقت الصلاة ، وكذا يوكل من يوقظة من أبويه أو أحد أخوته أو جيرانه أو نحوهم ومع ذلك يهتم للصلاة ويشتغل بها قلبه حتى إذا قرب الوقت أحس به ولو كان نائماً ، فالذي لا يصلي الفجر دائماً إلا في الضحى لم يكن في قلبه أدنى اهتمام لها وبكل حال فالإنسان مأمور بأداء الصلاة في أقرب ما يمكنه ، فإن كان نائماً فعليه المبادرة إليها حين قيامه وكذا الناسي والساهي .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/457)


تأخير العشاء
س ما حكم تأخير صلاة العشاء إلى وقت متأخر ؟
ج الأفضل في صلاة العشاء أن تؤخر إلى آخر وقتها وكلما أخرت كان أفضل ، إلا أن يكون رجلاً فإن الرجل إذا أخرها فاتته صلاة الجماعة فلا يجوز له أن يؤخرها وتفوته الجماعة ، أما النساء في البيت فإنهن كلما أخرن صلاة العشاء كان ذلك أفضل لهن ، لكن لا يؤخرنها عن منتصف الليل .
الشيخ ابن عثيمن
* * *

(1/458)


ص 307 هل صلاتي صحيحة
س دخلت المسجد في صلاة العصر ولحقت بالجماعة وقد فاتني ركعة واحدة ، وعندما انتهى الإمام من الركعة الثالثة سها ولم يرفع للركعة الرابعة ولم ينتبه لذلك المأمومون وسلّم ، فقمت وأكملت الركعة التي فاتتني وعندما وصلت للسجود إذا بالمأمومين يُنبّهون الإمام بقصور الصلاة فنهضوا لإكمال الركعة الرابعة ، فأكملت سجودي ولحقت بهم وركعت معهم وجلست معهم للتشهد وسجدت للسهو معهم وسلمنا جميعًا ، هل صلاتي صحيحة ؟
ج في هذه الحالة كان الواجب عليك تنبيه الإمام على النقص حيث علمت منه نقص الصلاة ، وحيث قمتَ وكنتَ شاكا في ذلك فلا شيء عليك ، وكان الأوْلى بك أن تستمر على انفرادك وتكمل بقية الصلاة ولكن دخولك معهم بعد صلاتك ركعة منفردًا لعلة جائز ، حيث أنه قد سلم وجاز لك فراقه بالسلام فترجع معه كبقية المأمومين .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/459)


حكم تأخير الصلاة بسبب النوم
س أنا فتاة كثيرًا م تفوتني صلاة المغرب بسبب النوم ثم أقضيها في الصباح أو في وقت متأخر ، فما الحكم في ذلك ؟
ج الحكم أنه لا يجوز لأحد أن يتهاون في الصلاة حتى يخرج وقتها، وإذا كان الإنسان نائماً فإنه بإمكانه أن يوكّل من يوقظه حتى يصلي ، ولابد من ذلك ، ولا يمكن أن تؤخر صلاة المغرب ولا العشاء إلي الفجر ، بل الواجب أن تصلي الصلاة في وقتها ، فعلى هذه الفتاة أن تحرض أهلها على أن يوقظوها . ولو فرض أن طرأت حاجة أو عارض من العوارض وكان فيها نوم عظيم وصلت المغرب وخافت إن لم تصلى العشاء فسيغلبها النوم حتى لا تقوم إلا مع الفجر ، فإنه لا حرج عليها في هذه الحال أن تجمع العشاء مع المغرب لئلا تفوت صلاة العشاء عن وقتها ، وهذا لا يكون إلا عند العوارض كما لو كانت سهرت ليالي متعددة ، أو كانت عاقبة مرض أو نحوه .
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/460)


ص 308 ما أدركه المسبوق مع الإمام هو أول صلاته
س إذا دخل رجل في الصلاة مع الإمام وقد فاتته ركعتان في الصلاة الرباعية ، فهل ينوي صلاته في الركعتين الأخيرتين على أنهما الركعتان الأُولييان أو الركعتان الأخيرتان فيقضي ما فاته بنية الركعتين الأوليين ؟
ج الصحيح أن ما أدرك الإنسان في صلاته فهو أولها وما يقضيه فهو آخرها ، فإذا أدرك ركعتين من الظهر وأمكنه أن يقرأ مع الإمام الفاتحة وسورةً قرأ ، وإذا سلم الإمام وقام يقضي ، يقتصر على الفاتحة فقط لأن ما يقضيه هو آخر صلاته لقول الرسول عليه الصلاة والسلام " ما أدركتم فصلوا وما فاتكم فأتموا " .
الشيخ ابن عثيمن
* * *

(1/461)


قضاء الفوائت
س إذا فاتني الوقت وأردت الصلاة مع الصلاة الأخرى ، مثلاً أصلي الظهر مع العصر فماذا أصلي أولاً ؟
ج عليك أن تقدم الصلاة الفائتة مثل الظهر قبل العصر وكالمغرب قبل العشاء لكن إن وجدت أهل المسجد قد أقاموا صلاة العصر فلك الدخول معهم وتنويها عن الظهر الفائتة ، ثم تصلي بعدها العصر لاتفاق الصلاة في العدد والصورة . والله أعلم .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/462)


يجنب ولا يغتسل
س كنت أستمني ولا أغتسل وأصلي وأصوم بدون غسل لعدم علمي بأنه يجب علي الغسل لعملي ذلك العمل وأنا لا أعلم عدد الصلوات التي صليتها .
ج لقد وقعتَ في خطأ كبير ، فإن الاسمتناء حرام وإن رخص فيه بعض أهل العلم لمن خاف على نفسه الزنى ، ثم أخطأت حيث لم تسأل الحكم ، ولكن يعفى عنك لعذر الجهل ولطول الزمان ولمشقة قضاء الصلوات الكثيرة ، ولكن عليك أن تكثر من نوافل الصلوات والعبادات والله يعفو عما سلف . والله أعلم .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/463)


ص 309 حكم قول ( إن الله مع الصابرين ) لمن دخل والإمام راكع
س هل يجوز لرجل أتى إلى جماعة وهم في ركوع ويريد أن يلحق الركوع .. هل له أن يقول اصبر فإن الله مع الصابرين يخاطب الإمام بصوت مرتفع ؟
ج هذا لا ينبغي أن يفعل ، سواء قال اصبر إن الله مع الصابرين أو تنحنح أو ضرب بقدميه وما أشبه ذلك من الأمور التي يعلم بها الإمام أنه داخل ، والواجب عليه في هذه الحال أن يأتي بهدوء وطمأنينة وبدون إسراع لقول النبي صلى الله عليه وسلم " إذا سمعتم الإقامة فامشوا إلى الصلاة ولا تسرعوا فما أدركتم فصلوا وما فاتكم فأتموا " . هذا الحديث أو معناه يوجب أن تأتي مطمئنا ، وتقف في الصف وتدخل مع الإمام وما أدركتَ فصلًِّ وما فاتك فاقض . هذا ما أمر به النبي صلى الله عليه الصلاة والسلام وأما هذا التشويش والإزعاج للإمام والمأمومين وإحداث أمر ما كان في عهد الصحابة فهذا لا ينبغي .
الشيخ ابن عثيمن
* * *

(1/464)


المسبوق لا يعتد بالزائدة في صلاة إمامه
س دخل رجل الصلاة مع جماعة ، وصلى مع الإمام ركعة واحدة ثم سجد الإمام للسهو ثم سلم ، وعلم هذا الرجل في أثناء قضائه لما بقي عليه من الصلاة أن الإمام قد زاد ركعة واحدة في الصلاة ، فهل يجوز لهذا الرجل أن يحسب تلك الركعة الزائدة ( التي زادها الإمام في الصلاة ) أم أن عليه أن يبدأ الصلاة من جديد دون أن يحسب تلك الركعة الزائدة التي صلاها مع الإمام ؟
ج إذا زاد الإمام ركعة في الصلاة سهوًا فإن على المسبوق أن لا يعتد بها ، لكونها وقعت سهوًا من الإمام في أصح قولي العلماء وعليه أن يصلي الصلاة كاملة ويسجد للسهو بعد فراغه من قضاء ما عليه إذا كان لم يسجد مع الإمام للسهو ، فإن كان قد سجد معه للسهو كفاه ذلك . والله ولي التوفيق .
الشيخ ابن باز
* * *

(1/465)


حكم الاسرار في الصلاة الجهرية
س هل يجوز عدم الجهر بالقراءة مثلاً في صلاة العشاء ؟
ج يشرع الجهر بالقراءة للإمام في صلاة الليل ليسمع المأمومون وتحصل الاستفادة لهم فإن ترك الجهر سهوًا فلا سجود عليه ، ولا يلزم الجهر للمنفرد لأنه يسمع نفسه فقط وإن جهر فلا بأس إذا لم يحصل منه ضرر على قارئ أو مصلِّ أو نائم إذا رأى أن الجهر أقوى لنفسه وأحضر لقلبه .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/466)


ص 310 ذكر صلاة العصر عند أذان المغرب فأخرها بعد المغرب
س نسينا أن نصلي العصر ولم نتذكره إلا عند سماعنا لأذان المغرب ، فصلينا العصر بعد أداء صلاة المغرب ، فما الحكم في ذلك ؟
ج إذا نسي الإنسان صلاة أو نام عنها وليس عنده مَن يوقظه أو يذكره حتى خرج وقتها ، فإنه كما قال النبي صلى الله عليه وسلم " يصليها إذا ذكرها لا كفارة لها إلا ذلك ". وفي هذه الحالة التي وقعت للسائل فإنه ينبغي عليه أن يبدأ أولاً بصلاة العصر ثم المغرب حتى يكون الترتيب على حسب ما فرض الله عز وجل ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم لما فاتته الصلوات في أحد الأيام في غزوة الخندق قضاها مرتبة . وقد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال " صلوا كما رأيتموني أصلي " . وبناء على هذا فلو أنكم حينما جئتم إلى المسجد وهم يصلون المغرب دخلتم معهم بنية العصر ، ثم إذا سلم الإمام من صلاة المغرب تأتون ببقية صلاة العصر فتكون الصلاة مغرباً للجماعة ، وتكون لكم عصراً ، وهذا لا يضر – أعني اختلاف نية الإمام والمأموم – لأن الأفعال واحدة ، والذي نهى النبي عليه الصلاة والسلام عن الاختلاف فيه على الإمام وهي الأفعال دون النية . وما وقع منكم على سبيل الجهل ، حيث قدمتم المغرب على العصرفإنه لا حرج عليكم في ذلك .
الشيخ ابن عثيمين
* * *

(1/467)


من صلى الفجر بعد طلوع الشمس يجهر بالقراءة
س إذا نام جماعة عن صلاة الفجر ولم يستيقظوا إلا بعد طلوع الشمس ، فهل يجهرون بالقراءة أم لا ؟
ج يصلونها عن الانتباه ولا يؤخرونها ، ويجهرون فيها بالقراءة كما لو صلّوها في وقتها .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/468)


ص 311 حكم قطع الصلاة للضرورة
س أصلي ركعتي الضحى في البيت ولما كبرت تكبيرة الإحرام وقرأت الفاتحة طرق الباب فسلمت وفتحت الباب ، ورجعت وصليت مكبراً من جديد ، فهل علي كفارة ؟
ج لا بأس بقطع الصلاة - ولو فرضا - للحاجة وذلك مثل ما حصل فإن هذا الطارق قد يرفع صوته وقد يبالغ في القرع وضرب الباب فيحصل التشويش وعدم الإقبال على الصلاة كما ينبغي ؛ فأما قطعها لغير ضرورة فلا يجوز ، لكن لو فعل ثم أعادها كما كانت فلا إثم إن شاء الله ولا كفارة سوى الندم والتوبة .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/469)


الحركات المبطلة للصلاة
س يقال إن الصلاة يبطلها ثلاث حركات فهل هذا صحيح أم لا ؟
ج على المصلي أن يكون ساكن الحركات مقبلاً على صلاته بعيداً عن العبث بيديه أو رجليه أو رأسه ولا تبطل صلاته بالعمل اليسير ، كردِّ المار بين يديه وفتح باب ونحوه . وتبطل بالكثير عادة كمشي خمس خطوات بلا ضروة وكثرة عبث ونحو ذلك ، ولا يتقيد بثلاث حركات بل ما يُعدّ كثيراً في العادة سواء كان عمداً أو سهواً .
الشيخ ابن جبرين
* * *

(1/470)


النحنة لا تبطل الصلاة
س أسكن بجوار مسجد وأؤدي صلاة الظهر والعصر والمغرب والعشاء فيه , وفي الآونة الأخيرة عندما يصلي الإمام المغرب والعشاء يتحنح كثيراً أثناء الصلاة ، بمعدل أكثر من ثلاث مرات في الركعة الواحدة . هل هذا العمل يبطل الصلاة أم لا ؟ أفيدونا بارك الله فيكم .
ج لا بأس بالصلاة خلف هذا الإمام ولو كان كثير النحنة ، فإنها لا تبطل الصلاة إذا كانت لحاجة ، والعادة أنه لا يأتي بها على الوصف المذكور إلا لضرورة .
الشيخ ابن جبرين
* * *

_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://qqqq.forumegypt.net
 
فتاوى عن الصلاه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» فتاوى عن الصلاه
» فتاوى عن الصلاه قيمه
» فتاوى عن الصلاه قيمه جدا
» نا افكر كثيرا اثنا الصلاه واحيانا لا انتبه الا عند التسليم هل يجب علي اعاده الصلاه ام ماذا
» اقم الصلاه

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: منتدى الفتاوى الشرعيه...-
انتقل الى: