مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  محمدشوقىمحمدشوقى  التسجيلالتسجيل  دخول      
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
تتمني ادارة المنتدى النجاح الباهر والتفوق للدكتوره صفوه محمد شوقي وتكون من الاوائل،، كما تهنيئ ادارة المنتدى معالي المستشاره ايه محمد شوقي بالنجاح بتقدير جيد جداً،
خطبة الجمعه 20/8/2021 للشيخ محمد شوقي بمسجد الايمان بالخياطه دمياط، ،بعنوان جبر الخواطر واثره في الفرد والمجتمع،،،
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
الاشهر تفسير الملك أحمد خطبة فائدة_لغوية الاسلام العالم أبناء_يسوع_يدخلون_دين_المسيح ماذا د_خالد_عماره 0 تدوين رواية ثابت حديث الحديث منقول رمضان موزلى الكتاب توثيق السنة محمد سورة 06
المواضيع الأخيرة
» سعدالهلالي غير ضابط
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالجمعة 01 يوليو 2022, 2:33 pm من طرف Admin

» اخذ المضحي من شعره،، دراسه
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالخميس 30 يونيو 2022, 2:37 am من طرف Admin

» البشارة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلّم،،
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالجمعة 10 يونيو 2022, 7:00 pm من طرف Admin

» خرافة لاهوت المسيح،،،
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالأحد 29 مايو 2022, 12:06 am من طرف Admin

» شبهة حذف سورتي الخلع والحفد
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالسبت 28 مايو 2022, 11:12 pm من طرف Admin

» اي تلك الاقانيم صحيح،،
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:48 am من طرف Admin

» لمن كان يصلي المسيح
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:34 am من طرف Admin

» دعوة اخواننا النصارى للتفكر
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالإثنين 02 مايو 2022, 6:42 pm من طرف Admin

» لااجتهاد مع نص،،
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالأحد 24 أبريل 2022, 5:55 pm من طرف Admin

أغسطس 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

 

 اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 7470
نقاط : 25484
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Empty
مُساهمةموضوع: اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم   اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم Emptyالجمعة 21 يونيو 2013, 1:55 am


تنقية الصف المسلم
من سنة الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20أنه قبل الصدامات الكبرى التي تقع بين الحق والباطل، لا بد أن تمرَّ الأمة الإسلامية ببعض الشدائد والمصاعب التي تكون بمنزلة الامتحان الصعب لكل من انتمى للإسلام. 
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم 11516_image002الكلام سهل {قَالَتِ الأَعْرَابُ آمَنَّا قُلْ لَمْ تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا} [الحجرات: 14]. فإذا كان هذا الانتماء حقيقيًّا، وكان الإيمان صادقًا فإن صاحبه يثبت في الشدائد ويتخطى كل المصاعب، ويظل على العهد مع ربه I. وأما إن كان هذا الانتماء زائفًا، وكان الإيمان واهيًا ضعيفًا، فإن صاحبه يتزعزع في هذه الشدائد، ومن ثَمَّ يتخلى عن طريقه ويختار غير سبيل المؤمنين؛ وبذلك يحدث التمايز في الصف.
وأهمية هذا التمايز قبل الصدامات الكبرى أن الصف المختلط المكوَّن من مؤمنين ومنافقين يكون صفًّا ضعيفًا لا يَقْوى على صدِّ هجوم الباطل؛ لما يُحدِثه هؤلاء المنافقون الضعفاء في الصف من اضطرابات وقلاقل. يقول تعالى يصف خطر المنافقين: {لَوْ خَرَجُوا فِيكُمْ مَا زَادُوكُمْ إِلاَّ خَبَالاً وَلَأَوْضَعُوا خِلاَلَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ وَاللهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ} [التوبة: 47].
ومن هنا نستطيع أن نقول: إن المصائب والشدائد والأزمات والاختبارات التي تحدث قبل الصدامات الكبرى، هي من رحمة الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20بالأمة الإسلامية، وذلك لكي يُنقَّى الصف من الشوائب، فيخرج الخبث، ويتساقط الضعفاء والمنافقون، ولا يستمر إلا صادق الإيمان، قويّ العقيدة.
فرض القتال
ومن هذه الاختبارات التي حدثت في هذه الفترة ما تحدثنا عنه منذ قليل وهو فرض القتال، فالذي يقبل بهذه المشقة ويستمر في الطريق هو صادق الإيمان، وأما الذي سيجزع ويتثاقل إلى الأرض، فالصف في غنًى عنه، والمؤمنون لا يحتاجونه، بل من الأفضل أن يترك الصف الآن قبل اشتداد الأزمة.
فكان فرض القتال هو أحد الاختبارات الحقيقيَّة قبل الصدام المتوقع. ولم يكن هذا هو الاختبار الوحيد في هذه الفترة الحرجة من تاريخ الأمة، ولكن تكررت الاختبارات بشكل لافت للنظر؛ فقبْل هذا الاختبار الشديد -اختبار فرض القتال- كان هناك اختباران في غاية الأهمية، ساعدا ليس في تنقية الصف المسلم فقط، ولكن أيضًا في تربيته. وهذان الاختباران هما: فرض الزكاة، وفرض صيام رمضان.
فرض الزكاة والصوم
كانت الزكاة كانت مفروضة على المسلمين في فترة مكة، ولكن لم تكن بالنصاب المعروف والقدر الذي نعرف، إنما كانت متروكة لكل مسلم يقدر ما يحب أن يدفع، أما الآن فقد فرض على المسلمين أن يدفعوا قدرًا معينًا 2.5 % إذا بلغ مالهم النصاب وحال عليه الحول، وقيمة الزكاة وإن كانت قليلة إلا أن الإنسان بطبعه مجبولٌ على حبِّ المال، قال تعالى: {وَتُحِبُّونَ الْمَالَ حُبًّا جَمًّا} [الفجر: 20].
والإنسان بطبعه لا يحب القيود، وبخاصة القيود المادية، وهكذا لن يقبل بهذا الفرض إلا المؤمن حقًّا. فهذا اختبار حقيقيٌّ ومهمٌّ.
وكذلك اختبار الصيام، فالصوم المفروض على المسلمين لم يكن إلا يومًا واحدًا في السنة هو يوم عاشوراء، أما الآن فقد فرض الصيام شهرًا كاملاً وهو شهر رمضان، وهذا الفرض نزل في شهر شعبان، أي أن الشهر الذي يجب أن يصام هو الشهر القادم مباشرةً، هكذا دون تهيئة نفسيَّة مسبقة، وهذا شاقٌّ على النفس، وبخاصة في هذه البيئة الصحراوية الصعبة. وهكذا لن يثبت أيضًا في هذا الاختبار إلا صادق الإيمان حقًّا.
تحويل القبلة
وفوق هذه الاختبارات الثلاثة: اختبارات فرض القتال والزكاة والصيام، جاء اختبارٌ رابع صعب في منتصف هذا الشهر نفسه، وهو اختبار تحويل القبلة من بيت المقدس إلى الكعبة المشرفة في مكة.
وقد كان المسلمون يصلون في اتجاه بيت المقدس ستة عشر أو سبعة عشر شهرًا كاملاً، من أول الهجرة وإلى منتصف شعبان من السنة الثانية من الهجرة، وكان في ذلك إعلانًا لعموم الناس أن الرسالة الإسلامية ما هي إلا استكمال لرسالات الأنبياء السابقين، وأن رسول الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم R_20ومن قبله من الأنبياء جاءوا بمنهج واحد، ويعبدون إلهًا واحدًا، وكان في ذلك أيضًا تقريبًا لقلوب اليهود (سُكَّان المدينة) من الدين الجديد، الذي يشترك معهم في قبلة واحدة، ويعظِّم مثلهم إلهًا واحدًا.
ثم مرت الأيام والشهور، وظهر للجميع أن اليهود قوم سوء فاسقون، أدركوا الحق واتبعوا غيره، وأنه سواءٌ كان المسلمون يتجهون بقبلتهم إلى نفس القبلة أو يصومون معهم نفس اليوم (يوم عاشوراء)؛ فإن هذا لا يقدِّم كثيرًا ولا قليلاً في إيمانهم، ومن هنا نزل الوحي من السماء بتغيير القبلة من بيت المقدس إلى مكة المكرمة، وفرض صيام رمضان بدلاً من صيام عاشوراء.
وكانت هذه التغييرات تحمل معاني سامية من التميُّز في الأمة الإسلامية؛ من التوجُّه إلى أشرف بقاع الأرض، ومن مخالفة اليهود الذي ظهر عنادهم وفجورهم وجحودهم رغم يقينهم أن محمدًا اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم R_20رسولُ الله حقًّا، وغير ذلك من الأمور العظيمة. وفوق ذلك، فإنه كان في ذلك إشارة لطيفة إلى أن الله سيفتح يومًا مكة للإسلام، وستعود هذه البقاع الطاهرة إلى أيدي المؤمنين الموحدين، فليس من المعقول أن يقبل المسلمون أن تكون قبلتهم في يد أعدائهم.
وبرغم هذه المزايا الكبرى التي كان يتمناها رسول الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم R_20حتى قبْل أن تقع، بالرغم من ذلك فإن الاختبار كان صعبًا.
ووجهُ الصعوبة أن اليهود -كعادتهم- حاولوا إثارة الفتن وإشاعة الشبهات، واجتهدوا في ذلك تمام الاجتهاد، حتى صاروا يتهكمون من هذا التحويل للقبلة، ويقولون أنه متردِّد بين قبلتين، وأنه إن كانت الأولى هي الصواب فقبلته الجديدة باطلة، وإن كانت الجديدة صوابًا فماذا تفعلون في صلاتكم التي صليتموها قبل ذلك إلى القبلة الأولى؟ وخاصةًَ أن هناك بعض الصحابة ماتوا قبل أن يتم تحويل القبلة مثل أسعد بن زرارة، والبراء بن معرور، وغيرهم، فكيف يكون حالهم؟
وهكذا الشبهات والفتن دائمًا تثار من اليهود ومَن كان على شاكلتهم؛ لتشكيك أهل الحق في دينهم.
أنزل الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20يرد عليهم ويصفهم بالسفهاء، ويبين المفهوم الدقيق الذي يجب أن يدركه كل مؤمن، وهو أن الأمر كله لله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20، يحكم بما يشاء وقتما يشاء I، وهو المتصرف في خلقه وملكوته، ولا رادَّ لأمره ولا لقضائه، قال تعالى: {سَيَقُولُ السُّفَهَاءُ مِنَ النَّاسِ مَا وَلاَّهُمْ عَنْ قِبْلَتِهِمُ الَّتِي كَانُوا عَلَيْهَا قُلْ لِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ} [البقرة: 142].
ثم طمأن المسلمين على صلاتهم السابقة في اتجاه بيت المقدس، فقال اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20: {وَمَا كَانَ اللهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ إِنَّ اللهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ} [البقرة: 143].
ثم وضح I أن اليهود لا ينقصهم حجة أو دليل، إنما هم يكابرون ويعاندون مع معرفتهم للحق؛ ولذلك فلا داعي للحزن عليهم أو لطول الجدل معهم. قال تعالى: {وَلَئِنْ أَتَيْتَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ بِكُلِّ آيَةٍ مَا تَبِعُوا قِبْلَتَكَ} [البقرة: 145].
وبذلك بيَّن ربُّ العالمين للمسلمين كيدَ اليهود وتدبيرهم ومكرهم، وكشف مخططهم، وأنار الطريق للمؤمنين، ومع ذلك فالأمر لم يكن سهلاً على الناس لقوة الشبهات، وصدق ربنا I عندما قال: {وَإِنْ كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلاَّ عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللهُ} [البقرة: 143].
وبذلك وضح المقصود من الحدث، فالأمر ما هو إلا اختبار لمعرفة الصادق الذي يعبد الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20بالطريقة التي أراد الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20دون جدل أو مناورة، ومعرفة الكاذب وضعيف الإيمان الذي سيتردد في طاعة رب العالمين، إن أتى أمرٌ على غير هواه أو على غير اقتناعه.
قال الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20موضِّحًا قيمة اختبار تحويل القبلة: {وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنْتَ عَلَيْهَا إِلاَّ لِنَعْلَمَ مَنْ يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّنْ يَنْقَلِبُ عَلَى عَقِبَيْهِ} [البقرة: 143].
فالأمر في حقيقته امتحانٌ كما بيَّن الله اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم U1_20.
وهكذا كانت اختبارات شهر شعبان من الكثرة بمكان، مما يوحي بوضوح أن المسلمين يقتربون من حدث مهم، بل شديد الأهمية، لا يمكن أن يخرج له إلا المؤمنون حقًّا؛ ولهذا كانت الاختبارات المتكررة. وهذا الحدث العظيم كان لقاء الكافرين في غزوة بدر، يوم الفرقان، وهو من أعظم الأحداث في تاريخ المسلمين.
21.06.201301:55:19


_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://qqqq.forumegypt.net
 
اختبارات إلهية لتنقية الصف المسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» ما حكم الصلاة خلف الصف منفرداَ ؟ وهل يجوز للمنفرد جبذ أحد المصلين من الصف ليقف معه؟
»  ما الحكم إذا جاء شخصان والإمام راكع وصفا خلف الصف وفي الصف الأول فراغ يسع شخصاً واحداً
» جوز أن يصف الرجل وحده خلف الصف في حالة اكتمال الصف ولم يجد له مكاناً‏
» البركة هبة إلهية اختص الله بها بعض خلقه.
» أسئلة عن إلهية المسيح تنتظر الجواب من النصارى

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: التراجم والسير-
انتقل الى: