مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  محمدشوقىمحمدشوقى  التسجيلالتسجيل  دخول      
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
تتمني ادارة المنتدى النجاح الباهر والتفوق للدكتوره صفوه محمد شوقي وتكون من الاوائل،، كما تهنيئ ادارة المنتدى معالي المستشاره ايه محمد شوقي بالنجاح بتقدير جيد جداً،
خطبة الجمعه 20/8/2021 للشيخ محمد شوقي بمسجد الايمان بالخياطه دمياط، ،بعنوان جبر الخواطر واثره في الفرد والمجتمع،،،
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
0 موزلى أبناء_يسوع_يدخلون_دين_المسيح رواية سورة ماذا 06 ثابت د_خالد_عماره السنة رمضان منقول تفسير حديث العالم الملك توثيق الحديث تدوين الكتاب الاسلام البسمله أحمد خطبة فائدة_لغوية محمد
المواضيع الأخيرة
» سعدالهلالي غير ضابط
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالجمعة 01 يوليو 2022, 2:33 pm من طرف Admin

» اخذ المضحي من شعره،، دراسه
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالخميس 30 يونيو 2022, 2:37 am من طرف Admin

» البشارة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلّم،،
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالجمعة 10 يونيو 2022, 7:00 pm من طرف Admin

» خرافة لاهوت المسيح،،،
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالأحد 29 مايو 2022, 12:06 am من طرف Admin

» شبهة حذف سورتي الخلع والحفد
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالسبت 28 مايو 2022, 11:12 pm من طرف Admin

» اي تلك الاقانيم صحيح،،
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:48 am من طرف Admin

» لمن كان يصلي المسيح
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالثلاثاء 10 مايو 2022, 4:34 am من طرف Admin

» دعوة اخواننا النصارى للتفكر
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالإثنين 02 مايو 2022, 6:42 pm من طرف Admin

» لااجتهاد مع نص،،
اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالأحد 24 أبريل 2022, 5:55 pm من طرف Admin

أكتوبر 2022
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

 

 اثر المواعظ فى قلوب الناس..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 7470
نقاط : 25484
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Empty
مُساهمةموضوع: اثر المواعظ فى قلوب الناس..   اثر المواعظ فى قلوب الناس.. Emptyالإثنين 26 مارس 2012, 12:35 am

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبى بعده سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه ومن اتبع هديه إلى يوم الدين ، ثم أما بعد.....



فيا أيها الإخوة ........

معلوم أن السامع عند سماعه الموعظة أو تشييعه لجنازة ربما يكون عنده يقظة متأثرا بما يسمعه أو يراه فى هذا االموقف التى تقال فيه الموعظة ، فعندما ينفصل عن هذا الموقف عادت القساوة والغفلة ، وذلك لأن مجالس الذكر ومواقف الاعتبار تجعل القلوب فى رقة والزهد فى الدنيا والرغبة فى الآخرة ، ولذلك قال سيدنا عبدالله بن مسعود رضى الله عنه : ( نِعْمَ المجلس : المجلس الذى تنشر فيه الحكمة ، وترجى فيه الرحمة ... مجالس الذكر ) . فالموعظة قة ، والقلب بمثابة الحديد ، والواعظ هو الطارق ، فكلما كان الطارق قويا والمطرقة قوية أثًرت على الحديد ، واستطاع أن يشكله كما يريد ، حتى ولو كان بارد ، وهذا ما يسمى التشكيل على البارد فى الحديد ، وهذا بمثابة القلب ( الحى السليم )....

* القلب الحى السليم : الذى يتقبل الحق ويستجيب له بأقل مجهود ، أما إذا كان الحديد غليظا سميكا ، فيكون صعب تشكيله إلا أن يدخل فى النار ويصل إلى درجة الإحمرار ، ويُدقُّ عليه أثناء احمراره ، فيشكًل بعد ذلك بعد أن وصل الى الليونة بعد عملية التسخين ، وهذا بمثابة ( القلب المريض ) ...

* القلب المريض : الذى لابد أن يشرب الدواء المر حتى يتم شفاؤه ، ويقبل العلاج ، عندما يستمع للموعظة يتأثر بها فترة ، ثم تجتذبه الدنيا مرة أخرى ، فمثل هذا من يخلط عملا طيبا بآخر سيئا .

وهناك حديد قد فسد بما فيه من كثرة الشوائب ، فلا يستجيب للطّرْقِِ عليه بالمطارق مهما كانت قوتها ومهما كانت قوة الطارق ، فلا تستجيب للمراد منه حتى ولو أدخل النار فلا يصل لمرحلة الإحمرار التى تساعد على ليونته وذلك لكثرة ما فيه من الشوائب العالقة التى جعلته غير صالحا ، وهذا بمثابة ( القلب الميت ) ....

* القلب الميت : الذى لا يشعربما يدور من حوله من الحق ، فلا يستجيب لموعظة مهما جئت له بالأدلة ، أصبح لا يتدبر الأمور ، لا يستمع إلى الحق ، لا يرى ما وراء الأشياء ، أعاذنا الله تعالى وإياكم من مرض القوب ومواتها .

وقد قال الإمام ابن رجب الحنبلى رحمه الله : ( المواعظ سياط يضرب بها القلوب ، فتؤثر فى القلوب كتأثير السياط فى البدن ، والضرب لا يؤثٍّر بعد انقضائه كتأثيره فى حال وجوده ، لكن يبقى أثر التألم بحسب قوة الضرب وضعفه فكلما قوى الضرب كانت مدة بقاء الضرب أكثر ) ، أما إذا قسى القلب وغلظ ومات ، أصبح قلبا ميتا لا يشعر بسياط الموعظة مهما قويت سياط الموعظة ومهما قوى الواعظ ، وذلك أيها الإخوة : لأن الناس تختلف طبائعهم ويتفاوتون فى حضور القلب أثناء سماع الموعظة وذلك لسببين : ـ

1 – إذا كانت الموعظة قوية صادرة من قلب الواعظ مستشهدا بالأدلة من الكتاب والسنة ، ضاربا الأمثال البسيطة لتقريبها للأفهام ، ضربت قلب المستمع بقوة ، فأيقظته من غفلته ، فأثرت فيه تأثيرا بليغا ، فما خرج من القلب دخل القلب ، ولم يجد عوائق أمامه ، فلابد للواعظ أن يكون تقيا أولا بقدر استطاعته مخلصا لله تعالى ، عاملا بما يقول .

وقد صدق القائل عندما قال : -

وغير تقى يأمر الناس بالتــــقى *** كطبيب يداوى الناس وهو سقيم

فيا أيها الرجل المقوم غــــــيره *** هلا لنفسك كان ذا التقــــــــــويم

فابدأ بنفسك فأنهها عن غيــــها *** فإن انتهت عنه فأنت حكــــــــيم

فهناك يُقبلُ ما تقول ويقتــــدى *** بالقول منك وينفع التعلـــــــــــيم

لا تُنهى عن خُلقٍ وتأتى غيره *** عارً عليك إذا فعلت عظــــــــــيم

2 – لابد أن تكون الموعظة مطابقة للحدث للحدث الذى تقال فيه ، فلا يأتى الواعظ فى مناسبة زواج ، وتكون موعظته فى الطلاق أو الموت ، والعكس أيضا ، فلا يكون فى مناسبة تشييع جنازة ثم تكون موعظته فى الزواج ، وما شابه ذلك من الأمور الأخرى ، وذلك لأن فى أى مناسبة يكون الإنسان فيها مزاح العلة ، وأبعد نفسه عن هموم الدنيا فأراح قلبه وأزال ألم قلبه ، وكان كل همه المناسبة التى هو فيها ، فيكون مجهزا لإستقبال الموعظة التى تقال فيها ، فقد تخلى بجسمه وفكره عن أسباب الدنيا ، وأنصت بحضور قلبه ، فتجد الموعظة قد أثًرت على حسب قوتها وقوة ملقيه ، وبعد الإنتهاء من الموعظة يحدث حالة تعم الناس جميعا ، لأنهم يتفاوتون فى بقاء أثر الموعظة بعد أن يعود إلى الدنيا مرة أخرى ، فمن الناس متيقظون أصحاب قلوب حية مبصرة ، تجدهم يعقدون العزم بلا تردد من غير التفات إلى هذه الدنيا مرة أخرى ، فيركبون الطريق المستقيم ويصير الركب إلى حسن الختام ، فيجدون أنفسهم فى جنات فيها ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر .



* ومن الناس من يميل بهم الطبع إلى الغفلة أحيانا ، وتناديهم الموعظة بالعمل بها ثم يعودون ثم يرجعون ، فهولاء مثلهم كمثل السنبلة تميلها الرياح يمينا وشمالا ، فلا يعلم عند موته ونهايته ، هل يكون ناحية اليمين أم ناحية الشمال ، سلمنا الله وإياكم من هذا الصنف .



* ومن الناس والعياذ بالله ، مثلهم كمثل الحجر الصفوان ، وهو حجر أملس ناعم لا يبقى عليه شيئ مما وقع عليه ، فإذا دخلت المموعظة من أذن خرجت من الأذن الأخرى ، أعاذنا الله وإيًاكم من هذا الصنف ،

فطوبى لمن كان له قلبا سليما حيا ، وأصنت للموعظة بالسمع وهو شاهد القلب ، فتنزل الموعظة على القلب فتجده كالإسفنجة يمتزج مع الموعظة فيشربها ، ويتآلف ويتفاعل معها .

فاللهم اجعل لنا قلبا سليما حيا خاشعا نقيا ونعوذ بك من قلب لا يخشع ، وعين لا تدمع ، وأذن لا تسمع . وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه ، ومن اتبع هديه إلى يوم الدين .

_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://qqqq.forumegypt.net
 
اثر المواعظ فى قلوب الناس..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى: