مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ
نحن فى سعادة غامره بوجودكم معنا نرجوا من الله توفير كل ما يسعدكم فى هذا المنتدى ولكم جزيل الشكر

المدير العام
الشيخ محمدشوقى

مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ

ْإسلًامى يَجمَعُ أَهلَ العلم والمَعرفة وطالبى العلم الشرعى لاهل السنه والجماعه
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  الأحداثالأحداث  اليوميةاليومية  محمدشوقىمحمدشوقى  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول      
## افتتاح أكاديمية الأوقاف لتدريب الأئمة وإعداد المدربين مطلع يناير 2016م### اداره المنتدى##
### الأوقاف تبدأ في نشر خطبة الجمعة مترجمة إلى الإنجليزية من الجمعة القادمة 6 / 11 / 2015م م###
"" لجنة الفتوى بالموقع ترحب بكم وتقدم لحضراتكم فتاوى على ت01004017725""
مجمع البحوث الإسلامية ينعي وفاة د.محمود محمد عمارة
"""خطبة الجمعه القادمه 253216 - بعنوان فضائل الصحابه الكرام وحرمة الطعن فيهم"""
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
سحابة الكلمات الدلالية
فائدة_لغوية سورة 0 4موات 8999 8377466 خطبة توثيق تعديل أحمد موزلى العالم الملك ولد بغد محمد حديث 7465625 ثابت السنة تصنيف 06 جدول رواية الحديث تدوين
المواضيع الأخيرة
» الشتاء ربيع المؤمن
الأربعاء 12 ديسمبر 2018, 4:01 am من طرف القرني1408

» نهاية السلطان سليمان القانوني في ساحات المعارك.
الجمعة 19 أكتوبر 2018, 9:49 pm من طرف Admin

» ((الحديث الأول)) جوامع كلم النبي صلى الله عليه وسلم
الثلاثاء 02 أكتوبر 2018, 6:53 am من طرف القرني1408

» جوامع كلم النبي صلى الله عليه وسلم
الأحد 30 سبتمبر 2018, 10:01 pm من طرف القرني1408

» (( خير الناس قرني ))
الأربعاء 26 سبتمبر 2018, 10:36 am من طرف القرني1408

» ما لم تشاهده في فيلم عمر المختار
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:10 am من طرف Admin

» معركة سيكتوار بالمجر
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:08 am من طرف Admin

» هل تعرفون السلطان الذي لقبه مؤرخي الغرب بالاسكندر الثاني لكثرة فتوحاته
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:06 am من طرف Admin

» عندما دفعت الصين الجزية لدولة الخلافة الإسلامية .
الثلاثاء 18 سبتمبر 2018, 2:04 am من طرف Admin

ديسمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



الحمدلله على نعمة الاسلام
ايها الاخوه الدعاه الى الله وكذا جميع الزائرين والزائرات مرحبا بكم واهلا نتمنى من الله ان نكون عند حسن ظنكم جميا والله الموفق الى الخير وهو حسبنا ونعم الوكيل
الشيخ محمدشوقى
ُ مُنْتَدَيَاتُ مُلْتَقَى؛ الدُعَاةُ}ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125.
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 50 بتاريخ الجمعة 25 مارس 2016, 12:22 am

شاطر | 
 

 أشراط تدل على قرب الساعة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
الشيخ محمدشوقى المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 7336
نقاط : 25085
تاريخ التسجيل : 16/08/2011
العمر : 46
الموقع : https://www.facebook.com/profile.php?id=100001995123161

مُساهمةموضوع: أشراط تدل على قرب الساعة   السبت 20 أبريل 2013, 11:57 pm


.

[size=25]الفصل الأول
أشراط تدل على قرب الساعة



وفيه ثلاثة علامات :

العلامة الأولى : خروج المسيح الدجال .
العلامة الثانية : نزول عيسى ابن مريم عليه السلام .
العلامة الثالثة : خروج يأجوج ومأجوج .



العلامة الأولى
خروج المسيح الدجال



التعريف به

ثمة دجالين
كثيرون فى تاريخ البشرية بعمة ، وفى تاريخ الأمة الإسلامية بخاصة ، غير أن
الدجال الأكبر ، الذى يُعد خروجه من العلامات الكبرى للساعة ، هو أعظم فتنة
تحدث على وجه الأرض ، فهو شخص يبتلى الله الناس به ، يمكنه من خوارق كثيرة
، يضل بها الناس ، فيرسل معه الخِصب وزهرة الدنيا ، وغير ذلك مما يقع
بمشيئة الله وقدرته ، حتى إنه يمنحه قدرة على قتل رجل ثم إحيائه ؛
استدراجًا له وامتحانًا لغيره ؛ ولذلك سمى مسيح الضلالة ، ثم يعجزه الله
سبحانه ، فلا يقدر على قتل ضلك الرجل ثانية ولا على غيره ، ثم يبطل أمره ،
ويقتله مسيح الهدى عيسى ابن مريم عليه السلام .

وهو يتدرج فى دعواه ، فيدَّعى الصلاح ، فالنبوة ، ثم الإلهية ، ويُظهر
الخوارق ، وقد اقتضت حكمة الله أن يكون تكذيب دعواه بحالته ونقص صورته ،
وعجزه عن إزالة العيب الذى فى عينيه كلتيهما ، لتقوم الحجة العماة والخاصة
بأنه كذاب .

وفتنته عظيمة جدًّا تدهش العقول ، وتحير الألباب ، حيث تجعل الحليم حيرانًا
، مع سرعة مروره فى الأرض ، فيغتر به رعاع الناس ، وهو لا يمكث بينهم بحيث
يتأمَّلون حاله ، ويطّلعون على الغيب الذى فيه ، ولهذا حذرت الأنبياء
أممها من فتنته ، ولا سيما محمد ص فإنه خارج فى أمته لا محالة . شرح مسلم للنووى 18/58 .



معنى المسيح الدجال


تطلق كلمة ( المسيح ) على
نبى الله عيسى ابن مريم عليه السلام وتطلق أيضًا على الدجال ، فإذا أريد
بها مسيح الضلالة الدجال ، قُيدت به ، وجميع الروايات والأخبار تذكر أن
اسمه المسيح الدجال ، أو الأعور الدجال ، أو الدجال بدون إضافة ، وكل هذه
الأسماء تدل على صفات قامت به كما سيأتى إن شاء الله ؛ أما إذا أطلق لفظ
المسيح ، فإنما يدل على مسيح الهدى عيسى ابن مريم عليه السلام
- لم يرد حديث صحيح فى اسم الدجال واسم أبيه ونسبه ومولده كما سيأتى بمشيئة الله تعالى - .

وسمى هذا الكذاب مسيحًا ؛ لأن عينه اليمنى ممسوحة مع حاجبها ، فلا يبصر بها .

والمسيح : هو الذى أحد شقى وجهه ممسوح ، لا عين له ولا حاجب ، فهو فعيل بمعنى مفعول ، مثل : جريح بمعنى مجروح .

وقيل : لأنه يمسح الأرض ويقطعها ، فهو فعيل بمعنى فاعل ، مثل كريم .

ومع اتصافه بتلك الأمور كلها ، فلعل سبب إطلاق هذا
اللفظ عليه مقابلته بالمسيح ابن مريم ، ولهذا فرق النبى ص بينهما بقوله فى
الدجال مسيح الضلالة .


ولفظ الدجال : – بوزن فعَّال ، صيغة مبالغة – مشتق من الدجل ، وهو التغطية أو الخلط ، يقال : دجل البعيرَ بالقطران ؛ إذا غطاه به ، والإناءَ بالذهب إذا طلاه به ومَوَّهه .

وسمى الكذاب دجالًا ؛ لأنه يغطى الحق بالباطل ، وجمعه دجالون ودجاجلة ، ودجَلة – بسكون الجيم وفتحها – .

أما المسيح الكذاب فسمى دجالًا ؛ لما يلى :
لأنه يغطى الحق ويستره بسحره وشره وفتنه ، ويُلَبّسه على الناس بادعائه وكذبه .
ولأنه يغطى الأرض بجموعه ، ويضرب فى نواحيها . والدجالة : الدفعة العطيمة .
وقد أصبح هذا اللفظ علمًا عليه ، فإذا أطلق لا يتبادر إلى الذهن غيره .
[ انظر جامع الأصول 10/383 – 339 ، التمهيد 14/187 – 188 ، فتح البارى 13/91 ، طبعة دار الفكر ] .

وقال ابن عبد البر فى التمهيد : " قال الأزهرى : " وسماه بعضهم مسّيحيًّا – بالتشديد على وزن فعّيل – فرقًا بينه وبين عيسى عليه السلام " وأنكره الهروى وجعله تصحيفًا " .
قال ابن عبد البر : " وكان بعض رواة الحديث يقول فى الدجال المِسَّيح – بكسر الميم والميم المشددة – للتفرقة ، ومنهم من قال ذلك بالخاء . وذلك كله عند أهل العلم خطأ " [ وانظر التذكرة ص 766 – 769 ] .
وسيأتى إن شاء الله سبب تسمية عيسى عليه السلام بالمسيح لدى الكلام عن نزوله
[/size] .

_______محمدشوقى__________
إلهي ♡
كم تعصف بي رياح الفتن والمصائب فأجدني كالشريد الحائر.. لكن رحمتك الواسعة ما أسرع أن تأخذ بيدي إلى دوحة الإيمان فلك الحمد على لطفك وكرمك ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://qqqq.forumegypt.net
 
أشراط تدل على قرب الساعة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُلتَقى الدعوةُ والدعاةُ :: منتدى الفتن ٌوالملاحمٌ....-
انتقل الى: